محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

عبد العزيز والد التلميذة سابيكا شيخ التي قتلت في اطلاق نار في سانتا في في ولاية تكساس يتقبل التعازي في منزله في كراتشي في التاسع عشر من ايار/مايو 2018

(afp_tickers)

تجري بعد ظهر الاحد في ولاية تكساس الاميركية جنازة الشابة الباكستانية سابيكا شيخ (17 عاما) التي قتلت في اطلاق النار الذي حصل داخل احدى ثانويات مدينة سانتا في في ولاية تكساس.

وستجري الجنازة في مركز براند لين الاسلامي في ساتفورد على مقربة من سانتا في، بحسب ما اعلنت منظمة "المجتمع الاسلامي في هيوستن الكبرى".

واوضح منظمو الجنازة انهم يتوقعون مشاركة نحو الف شخص.

وكان عشرة اشخاص غالبيتهم من التلامذة قتلوا الجمعة في الثانوية برصاص التلميذ ديمتريوس باغورتزيس البالغ ال17 من العمر والذي سلم نفسه الى الشرطة بعد فعلته.

وكان والد الشابة سابيكا شيخ اعلن من منزله في كراتشي في جنوب باكستان لوكالة فرانس برس بعيد تبلغه نبأ مقتل ابنته "لا نزال غير مصدقين لما حصل، انه الكابوس بعينه".

وكانت سابيكا تتابع دروسا في هذه الثانوية الاميركية في اطار تبادل مدرسي، وكشف اهلها انها كانت تحلم بالعمل في وزارة الخارجية الباكستانية. وكان من المقرر ان تعود الى كراتشي في عيد الفطر بعد نحو شهر.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب