محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

الجندي الاسرائيلي ايلور عزاريا متوسطا والديه في المحكمة في تل ابيب في 30 تموز/يوليو 2017

(afp_tickers)

أعلن جندي اسرائيلي ادين بقتل مهاجم فلسطيني جريح انه قرر تنفيذ الحكم الصادر ضده بالسجن 18 شهرا من دون ان يستأنفه مجددا.

وكانت محكمة عسكرية اسرائيلية رفضت الأحد استئنافا مقدما من الجندي ايلور عزاريا، ما يترك احتمال احالة قضيته الى المحكمة العليا مفتوحا.

لكن عزاريا أعلن انه قرر قبول الحكم، وذلك عبر مقطع فيديو مسجل بثه على الانترنت، في اول ظهور له منذ اقدامه على قتل الفلسطيني الجريح في آذار/مارس عام 2016 في الخليل.

وقال "اعتقد انه كان يمكن اثبات براءتي، لكنني عانيت وعائلتي بشكل رهيب خلال سنة ونصف مضت".

وأكد "سوف أعود الى السجن لتنفيذ الحكم الذي لن استأنفه امام المحكمة العليا".

ومن المتوقع ان يتم تحويل عزاريا الى سجن عسكري جنوب حيفا في 9 آب/أغسطس.

وهو يأمل ان يحصل على العفو التقليدي عن ثلث المدة اذا كان حسن السلوك.

وقال عزاريا "في وقت مبكر اليوم، تقدمت باستئناف امام رئيس الأركان طالبا منه خفض مدة سجني. آمل ان يرد ايجابا".

وادين عزاريا في كانون الثاني/ديسمبر الماضي وحكم عليه في الشهر التالي.

وكان مقطع فيديو لواقعة قتله الفلسطيني الجريح قد انتشر بشكل واسع بعد ان التقطت الحادثة كاميرا منظمة حقوقية.

ويظهر الفيديو الفلسطيني عبد الفتاح الشريف (21 عاما) ممددا على الارض بعد اصابته بطلق ناري مع فلسطيني آخر اثر محاولتهما طعن جندي اسرائيلي بحسب الجيش الاسرائيلي.

بعد ذلك اطلق عزاريا النار على رأس الشريف من دون اي يبدر عن الفلسطيني الجريح اي تحريض ظاهر.

وقال عزاريا في معرض دفاعه انه خشي ان يكون الشريف مرتديا حزاما ناسفا وان يقدم على تفجير نفسه، وهو ادعاء رفضه القاضي.

وبالرغم من انتهاء خدمته العسكرية الالزامية، فإن عزاريا سيقضي مدة حكمه في سجن عسكري لأن الجرم ارتكب خلال خدمته.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك









swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب