محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

مقاتل يمني يحارب مع قوات الرئيس عبد ربه منصور هادي بالقرب من تعز في صورة ملتقطة في 20 نيسان/ابريل 2017

(afp_tickers)

اقدم جندي في قوات الحكومة اليمنية المعترف بها على قتل ثلاثة من عناصر تنظيم القاعدة اثناء التحقيق معهم في جنوب البلاد بعدما اقروا باغتيال والده وهو ضابط برتبة عقيد، وفقا لمصدر امني ومصادر قبلية.

وقال المصدر الامني في محافظة ابين لوكالة فرانس برس ان الحادثة وقعت السبت، مشيرا الى ان الجندي الشاب اقدم على قتل العناصر الثلاثة "بشكل مفاجئ ومن دون ان ينال موافقة زملائه المحققين ما ادى الى اثارة غضبهم".

ورغم ذلك، لم يتم توقيف الجندي، بحسب المصدر ذاته.

واشارت المصادر القبيلة من جهتها الى ان والد الجندي قتل في هجوم لتنظيم القاعدة في مدينة لودر في محافظة ابين قبل اشهر، مضيفة ان عناصر القاعدة الذين قتلهم الجندي انتقاما لوالده جرى دفنهم امس السبت.

وكان مقاتلون من تنظيم القاعدة انسحبوا هذا الاسبوع من منطقة الوضيع مسقط الرئيس عبدربه منصور هادي المدعوم من التحالف العربي بقيادة المملكة السعودية، خلال عملية تمشيط قامت بها قوات خاصة مدربة من دولة الامارات العربية المتحدة، حسبما ذكر مسؤولون عسكريون الخميس.

وخلال عملية الانسحاب، نفذت قوات "الحزام الامني" المدربة على ايدي القوات الاماراتية مداهمات لعناصر ينتمون الى التنظيم واعتقلت سبعة أفراد. وعناصر تنظيم القاعدة الثلاثة الذين قتلوا على يد الجندي السبت هم ضمن مجموعة السبعة موقوفين الذين اعتقلوا في الوضيع.

ويشهد اليمن منذ 2014 نزاعا داميا بين المتمردين الحوثيين والقوات الحكومية. وسقطت العاصمة صنعاء في أيدي المتمردين في أيلول/سبتمبر من العام نفسه.

وشهد النزاع تصعيدا مع تدخل السعودية على رأس تحالف عسكري في آذار/مارس 2015 بعدما تمكن الحوثيون من السيطرة على مناطق واسعة في البلد الفقير. وتعد الامارات شريكا اساسيا في هذا التحالف.

وتعتبر واشنطن "قاعدة الجهاد في شبه جزيرة العرب" اخطر فروع تنظيم القاعدة في العالم، وتتخوف من تعزيز التنظيم نفوذه مستفيدا من الفوضى الناجمة عن النزاع المسلح في اليمن، وتخشى من هجمات لتنظيم القاعدة على الارض الاميركية.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب