محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

نازحون فروا من الصراع في جنوب السودان ولجأوا الى معسكر للامم المتحدة في جوبا، في 11 تموز/يوليو 2016

(afp_tickers)

اعلنت الهيئة الحكومية للتنمية في شرق افريقيا (ايغاد) ان جنوب السودان وافق الجمعة على مبدأ انتشار قوة اقليمية على اراضيه بعد المعارك العنيفة التي شهدتها جوبا بين قوات الرئيس سلفا كير وخصمه نائب لرئيس رياك مشار والتي كادت تطيح باتفاق السلام الهش بينهما.

وقال محبوب معاليم السكرتير التنفيذي لايغاد للصحافيين في ختام قمة في اديس ابابا ان "حكومة جنوب السودان وافقت" على مبدأ انتشار "قوة الحماية" الاقليمية على اراضيها.

واضاف ان آليات انتشار هذه القوة وعديدها ومسؤولياتها سيتم التفاوض عليها لاحقا مع جوبا، مشيرا الى انه فور توصل الطرفين الى اتفاق بهذا الشأن ستتم احالته الى مجلس الامن لاقراره.

وكان مجلس الامن الدولي طلب قبل شهر من الدول المجاورة لجنوب السودان زيادة مساهمتها في قوات حفظ السلام الدولية في هذا البلد والبالغ عديدها حاليا 12 الف جندي.

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب