محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

لافتة في ردهة فندق في بوسطن في 20 نيسان/ابريل 2013 عليها صورة جوهر تسارناييف وعبارة "انتهت اللعبة، قبضنا عليه"

(afp_tickers)

اكدت مدعية الاثنين ان المتهم الرئيسي في تفجيري ماراتون بوسطن جوهر تسارناييف تباهى بانه يستطيع صنع قنبلة وكان يحلم بالموت "شهيدا"، وذلك في اول محاكمة مرتبطة بهذين التفجيرين.

ويتهم عصمت تازاياكوف (20 عاما) الصديق السابق لجوهر تسارناييف بالتآمر والسعي الى اعاقة التحقيق لدخوله مع اثنين من اصدقائه غرفة تسارناييف في الجامعة واستيلائه على حاسوبه الشخصي وحقيبة ظهره التي تحوي مفرقعات وبقايا بودرة، وذلك بعد ثلاثة ايام من التفجيرين اللذين استهدفا ماراتون بوسطن في 15 نيسان/ابريل 2013 واسفرا عن ثلاثة قتلى و264 جريحا.

وكان تازاياكوف المتحدر من كازاخستان وصديقاه يرتادان الجامعة نفسها التي يرتادها جوهر تسارناييف.

وقالت المدعية ستيفاني سيغمان في مستهل محاكمة تازياكوف امام محكمة بوسطن الفدرالية انه في اذار/مارس 2013، تباهى تسارناييف خلال غداء مع اصدقاء انه يستطيع صنع قنبلة.

ونقلت عنه قوله ايضا ان "الاستشهاد امر جيد لانه يوصل مباشرة الى الجنة".

وفي 18 نيسان/ابريل، توجه تازاياكوف مع صديقين له الى غرفة تسارناييف بعدما نشر مكتب التحقيق الفدرالي (اف بي آي) صورا للمشتبه بهما الرئيسيين في التفجيرين بحسب قرار الاتهام.

ولفتت المدعية الى ان تازاياكوف تبادل رسائل عدة مع جوهر بعد الاعتداء مضيفة ان "المتهم اختار الذهاب الى غرفة (تسارناييف) حيث وجد حقيبة ظهر ومفرقعات وبقايا بودرة. واختار المتهم ان يأخذها ويحملها الى شقته".

وبعدما تمكن الاف بي آي من التعرف على تسارناييف وشقيقه تامرلان، القيت هذه الاشياء في سلة المهملات.

ويواجه تازاياكوف الذي اعتقل في 20 نيسان/ابريل 2013 عقوبة السجن حتى عشرين عاما.

وشدد محاميه نيكولاس وولدريدج على ان المتهم لم يكن انذاك سوى "فتى" تورط في الاحداث بسبب صديق له، واضاف مخاطبا المحلفين ان "هذا الشاب الموجود هنا لم يرد ابدا اعاقة (سير العدالة)، امنحوه فرصة".

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب