أ ف ب عربي ودولي

صورة غير مؤرخة نشرتها الوكالة الرسمية لكوريا الشمالية في 25 ت2/نوفمبر 2016 لزعيم البلاد كيم جون اون يتفقد مقر الوحدة 380 في الجيش في موقع لم يكشف عنه

(afp_tickers)

توعد جيش كوريا الشمالية الجمعة برد "لا رحمة فيه" على أي استفزاز اميركي، وفق وكالة الانباء الكورية الشمالية، مع ازدياد حدة التوتر بشأن برنامج بيونغ يانغ النووي والبالستي.

وافاد بيان للجيش نشرته الوكالة الرسمية وتطرق إلى الضربة الصاروخية لسوريا الاسبوع الماضي أن إدارة الرئيس دونالد ترامب "دخلت مسار التهديد المفتوح وابتزاز جمهورية كوريا الشمالية الديموقراطية الشعبية".

وهدد ترامب مؤخرا بشن عمل أحادي ضد بيونغ يانغ في حال عدم تقديم بكين المساعدة لكبح برنامج جارتها النووي.

وأجرت كوريا الشمالية سلسلة من عمليات إطلاق الصواريخ والتجارب النووية متحدية العقوبات الدولية، وتتزايد التوقعات بأنها تستعد لاجراء تجربة نووية أو صاروخية جديدة.

وابدى الجيش تحديا في البيان وقال ان القواعد الاميركية في كوريا الجنوبية "وبيت الشر مثل البيت الازرق (المقر الرئاسي لكوريا الجنوبية) سيتم تدميرها بشكل تام خلال دقائق قليلة".

وأضاف أنه "كلما اقتربت الاهداف الكبيرة مثل حاملات الطائرات التي تعمل بالطاقة النووية (من شبه الجزيرة الكورية) ازداد تأثير الضربات التي لن ترحم".

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب

  أ ف ب عربي ودولي