محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

نقل مصاب جراء الحريق في الحديدة لتلقي العلاج في 8 نيسان/ابريل 2017

(afp_tickers)

قضى 13 شخصا حرقا وأصيب 26 اخرون بحروق إثر اشتعال حريق السبت في موقع أنبوب للنفط تجمع عنده عشرات لجمع الوقود في الحديدة في غرب اليمن، بحسب حصيلة جديدة افاد بها مسؤول حكومي.

وقال المسؤول في الحكومة المعترف بها لوكالة فرانس برس ان "حصيلة ضحايا الحريق الذي نشب في جوار أنبوب نفطي فجرته ميليشيات الحوثي ارتفعت الى 13 قتيلا و26 مصابا وفقدان ثمانية اشخاص واحتراق عشر سيارات".

وكان ادلى بحصيلة سابقة اشارت الى ثمانية قتلى و13 جريحا.

وكان اوضح في وقت سابق ان "عشرات تدافعوا الى موقع تفجير انبوب وبحوزتهم اوان لجميع البنزين الذي يتدفق من الانبوب" في الحديدة على البحر الاحمر.

وأضاف "لكن احد هؤلاء الذين تدافعوا أحضر معه مولدا كهربائيا لشفط كمية البنزين التي تجمعت في حوض صغير، مما أدى الى اشتغال النيران التي التهمت الاشخاص الموجودين".

وكان مجهولون فجروا الجمعة أنبوب النفط الممتد من مأرب الخاضعة لسيطرة قوات الحكومة المعترف بها، الى منطقة رأس عيسى في محافظة الحديدة الخاضعة لسيطرة المتمردين الحوثيين.

ويشهد اليمن منذ العام 2014 نزاعا داميا بين المتمردين الحوثيين والقوات الحكومية، وقد سقطت العاصمة صنعاء في أيدي المتمردين في أيلول/سبتمبر من العام نفسه. وشهد النزاع تصعيدا مع بدء التدخل السعودي على رأس تحالف عسكري في آذار/مارس 2015 بعدما تمكن الحوثيون من السيطرة على أجزاء كبيرة من البلد الفقير.

وقتل أكثر من 7700 شخص في اليمن منذ التدخل السعودي، وسط ازمة انسانية كارثية حيث يواجه نحو سبعة ملايين شخص خطر المجاعة.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب