محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

زعيم حزب العمال جيريمي كوربن في 26 نيسان/ابريل 2016

(afp_tickers)

علق حزب العمال البريطاني الاربعاء عضوية احد نوابه حتى اشعار اخر لنشرها في 2014 تعليقات على شبكات التواصل الاجتماعي اعتبرت معادية للسامية.

وقالت المتحدثة باسم الحزب ان ناز شاه النائبة عن برادفورد ويست (شمال) وجيريمي كوربن زعيم الحزب "اتفقا على تعليق عضويتها الى ان ينتهي التحقيق في القضية".

وكانت ناز شاه قدمت قبلا اعتذاراتها مجددا امام البرلمان.

وقالت "اقبل واتفهم ان تكون الكلمات التي استخدمتها صدمت او اهانت الجالية اليهودية وانني اسفة جدا. معاداة السامية هي عنصرية بكل بساطة".

وكانت النائبة نشرت في 2014 على صفحتها على فيسبوك قبل ان تنتخب في البرلمان، صورة عن دولة اسرائيل على خارطة للولايات المتحدة تحت عنوان "الحل للنزاع الاسرائيلي-الفلسطيني : انقلوا اسرائيل الى الولايات المتحدة" مع تعليق "المشكلة سويت".

وكانت نشرت تعليقا مع هاشتاغ # اسرائيل التمييز العنصري قالت فيه "لا تنسوا ابدا ان كل ما فعله هتلر في المانيا كان مشروعا".

وكوربن الذي وبخها فقط في البداية، خضع لضغوط كبرى لاتخاذ تدابير اكثر صرامة، وخصوصا ان اصواتا في حزب العمال تعرب بانتظام عن قلقها لنزعة معاداة السامية لدى بعض المسؤولين في الجناح اليساري للحزب.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب