Navigation

حزب الله يعتبر أن اسقاط المقاتلة الاسرائيلية بداية مرحلة "استراتيجية" جديدة

انصار لحزب الله اللبناني في بلدة كفركلا الحدودية اللبنانية يحتفلون باسقاط مقاتلة اسرائيلية خلال غارات على الاراضي السورية في 10 شباط/فبراير 2018 afp_tickers
هذا المحتوى تم نشره يوم 10 فبراير 2018 - 16:19 يوليو,
(وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب)

اعتبر حزب الله اللبناني السبت أن اسقاط الجيش السوري لمقاتلة اسرائيلية يشكل بداية مرحلة "استراتيجية" جديدة، من شأنها أن تضع حداً "لاستباحة" أجواء سوريا وأراضيها.

وأورد في بيان السبت "يشيد حزب الله بيقظة الجيش العربي السوري الذي تصدى ببسالة للطائرات الإسرائيلية المعادية وتمكن من اسقاط مقاتلة من طراز أف 16، معلناً بداية مرحلة استراتيجية جديدة تضع حداً لاستباحة الأجواء والأراضي السورية".

واعتبر حزب الله الذي يتلقى دعماً مباشراً من ايران ويقاتل في سوريا الى جانب القوات الحكومية منذ العام 2013 "أن تطورات اليوم تعني بشكل قاطع سقوط المعادلات القديمة" مؤكداً وقوفه "الثابت والقوي إلى جانب الشعب السوري في الدفاع عن أرضه وسيادته وحقوقه المشروعة".

وشنت اسرائيل السبت ضربات "واسعة النطاق" استهدفت مواقع "ايرانية وسورية" داخل الاراضي السورية، بعيد تحطم احدى مقاتلاتها من طراز اف-16 في أراضيها.

وجاءت هذه الضربات اثر اعتراضها في أجوائها طائرة من دون طيار قالت انها ايرانية وانطلقت من سوريا.

واعتبر الكولونيل جوناثان كونريكوس احد المتحدثين باسم الجيش الاسرائيلي ذلك بمثابة "الانتهاك الإيراني الاكثر وضوحاً للسيادة الإسرائيلية خلال السنوات الماضية"، مضيفا "لذا، جاء ردنا بمثل هذه الشدة".

وهذه أول مرة يعلن فيها الجيش الاسرائيلي بشكل واضح ضرب اهداف ايرانية في سوريا. كما انها المرة الاولى منذ فترة طويلة -30 عاما بحسب صحيفة هآرتس- التي تفقد فيها اسرائيل مقاتلة اصيبت بمضادات ارضية خلال مشاركتها في غارات في سوريا.

ومنذ بدء النزاع في سوريا في 2011، قصفت اسرائيل مرارا أهدافاً عسكرية للجيش السوري أو أخرى لحزب الله في سوريا. واستهدفت مرات عدة مواقع قريبة من مطار دمشق الدولي.

وخاضت اسرائيل حربا مدمرة ضد حزب الله عام 2006 وطالما اعربت عن قلقها من ان تورط الحزب المسلح في سوريا يهدد بفتح جبهة جديدة.

من جهة أخرى، اعتبرت وزارة الخارجية اللبنانية في بيان السبت أن "السياسة العدوانية التي تمارسها إسرائيل تهدد الاستقرار في المنطقة" مطالبة "الدول المعنية بكبح جماح إسرائيل لوقف اعتداءاتها".

ونددت بالغارات الاسرائيلية على سوريا، مشيرة الى تعليمات ارسلها وزير الخارجية جبران باسيل الخميس إلى بعثة لبنان الدائمة لدى الأمم المتحدة في نيويورك لتقديم شكوى إلى مجلس الأمن بحق إسرائيل لادانتها وتحذيرها من مغبة إستخدامها الاجواء اللبنانية لشن هجمات على سوريا.

وافادت قيادة الجيش اللبناني في بيان السبت بالعثور "على بقايا صاروخين مجهولي النوع والمصدر" في قريتين في منطقة البقاع (شرق) وحاصبيا (جنوب).

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة

غيُر كلمة السر

هل تريد حقاً حذف ملف المستخدم الشخصي الخاص بك؟