أ ف ب عربي ودولي

خامنئي خلال لقاء مع مجموعة من الطلبة الايرانيين في طهران 7 حزيران/يونيو 2017

(afp_tickers)

أعلن المرشد الأعلى للجمهورية الإيرانية علي خامنئي الجمعة أن الاعتداءات التي نفذها تنظيم الدولة الإسلامية الأربعاء في طهران "لن تؤدي سوى إلى تأجيج الكراهية" لواشنطن والرياض، متحدثا بمناسبة مراسم تشييع ضحايا هذه الهجمات.

وقال خامنئي في رسالة تعزية إلى عائلات القتلى الـ17 جراء الاعتداءات إن "مثل هذه الأعمال لن تؤدي سوى إلى تأجيج الكراهية لحكومة الولايات المتحدة وعملائها في المنطقة مثل (الحكومة) السعودية".

وبدأت مراسم تشييع ضحايا الاعتداءات صباح الجمعة في طهران بحفل أقيم في مقر مجلس الشورى الذي استهدفه أحد الهجومين.

وانتقد رئيس مجلس الشورى علي لاريجاني السعودية قائلا ان المملكة "دولة عشائرية بعيدة جدا عن الديموقراطية".

كما ندد بالعقوبات الاميركية على طهران حول برنامجها للصواريخ البالستية.

وتابع لاريجاني ان الولايات المتحدة "تعلم ان الحرس الثوري وفيلق القدس هما القوات الاقليمية الاقوى التي تحارب الارهاب".

وحذر من ان التعرض للحرس الثوري "خط أحمر" متوعدا بـ"رد رهيب" في حال حصل ذلك.

وأعلنت إيران أن منفذي الاعتداءات ينتمون إلى تنظيم الدولة الاسلامية وسافروا إلى سوريا والعراق قبل أن يعودوا إلى إيران.

وأشار الحرس الثوري الاربعاء الى "دور واضح" للولايات المتحدة والسعودية في الاعتداءات.

لكن وزير الاستخبارات محمود علوي رأى أن الوقت ما زال مبكرا لمعرفة ما إذا كانت "السعودية لعبت دورا".

وبعد صلاة الجمعة، ينطلق موكب من جامعة طهران في اتجاه مقبرة بهشت الزهراء القريبة من مرقد الإمام الخميني الذي استهدفه الاعتداء الثاني.

واستهدف الاعتداءان موقعين يحملان قيمة رمزية كبرى في إيران ونفذهما خمسة مسلحين بينهم انتحاريون فجروا أنفسهم.

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب

  أ ف ب عربي ودولي