محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

شرطي افغاني على طريق مؤدية الى هرات في صورة من الارشيف

(afp_tickers)

اعلنت اللجنة الدولية للصليب الاحمر السبت ان مجموعة مسلحة خطفت خمسة من موظفيها الافغان قرب هرات في غرب افغانستان.

وقال المتحدث باسم اللجنة الدولية للصليب الاحمر مارك ريزيش لوكالة فرانس برس في كابول ان "فريقا من خمسة افغان يعملون في مكتب اللجنة الدولية للصليب الاحمر في هرات محتجز حاليا لدى مجموعة مسلحة محلية".

واضاف ان الحادث حصل حين كان الفريق يتنقل في ولاية هرات في 14 آب/اغسطس. واضاف ان "اللجنة الدولية للصليب الاحمر تجري اتصالات على مستويات عدة لضمان اطلاق سراح الفريق".

وحصلت عمليات خطف عدة مؤخرا وخصوصا في هرات حيث قتل مسلحان مجهولا الهوية فنلنديتين تعملان في جمعية للمساعدات الانسانية في اواخر تموز/يوليو في اجواء من العنف ضد الاجانب مع اقتراب موعد انسحاب قوات حلف الاطلسي من البلاد.

وفي العام 2010 تبنت حركة طالبان مقتل ثمانية موظفين اجانب في منظمة "بعثة المساعدة الدولية" هم ستة اميركيين والماني وبريطاني، بالاضافة الى افغانيين في غابة نائية في شرق البلاد. واكدت الحركة انهم "مبشرون مسيحيون".

وفي 2013، قتل اكثر من 30 عاملا انسانيا في افغانستان، من بينهم ستة افغان يعملون لدى وكالة المساعدة والتعاون التقني والتنمية (اكتيد) في حادث تبادل اطلاق نار اثناء عملهم في احد مشاريع التنمية في شمال البلاد.

وفي نيسان/ابريل الماضي قتل شرطي ثلاثة اميركيين من بينهم طبيب يعملون في مستشفى تابعة لمنظمة غير حكومية دولية في كابول.

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب