محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

مهاجرون غير شرعيين ينتظرون في مرفأ تاجوراء شرق ليبيا بعد اعتراضهم في البحر قبالة شاطئ القره بوللي، الجمعة 22 تموز/يوليو 2016

(afp_tickers)

اعترض خفر السواحل الليبيون الخميس قاربا يقل 137 مهاجرا من دول افريقية كانوا يحاولون عبور البحر المتوسط للهجرة الى اوروبا.

وقال مسؤول في خفر السواحل في طرابلس ان "دورية عثرت في البحر على بعد نحو 20 ميلا من شاطئ القره بوللي (70 كلم شرق طرابلس) على قارب مطاطي على متنه 137 مهاجرا وقد تسربت المياه اليه".

واضاف "جرى اعادة المهاجرين وجميعهم من دول افريقية بينها نيجيريا، الى البر، وكان بينهم 21 امراة وطفلان، وقد نقلوا الى مركزو ايواء في تاجوراء" شرق طرابلس.

وادت الفوضى القائمة في ليبيا منذ سقوط نظام العقيد معمر القذافي الى تشجيع عشرات الاف الاشخاص على السعي للهجرة الى اوروبا عبر الاراضي الليبية سعيا للوصول الى اوروبا.

وكلما كانت الاحوال الجوية افضل خصوصا في فصل الصيف ازداد عدد الذين يحاولون عبور البحر للوصول الى اوروبا.

وجاء في تقرير برلماني بريطاني نشر في الثالث عشر من ايار/مايو ان عملية الاتحاد الاوروبي البحرية ضد مهربي البشر قبالة الشواطىء الليبية "فشلت" ولا تسهم "سوى في دفع المهربين الى تغيير خططهم".

وبحسب المفوضية العليا للاجئين فان اكثر من 28 الف مهاجر وصلوا الى ايطاليا منذ مطلع السنة، ليصبح هذا البلد الاوروبي ابرز باب دخول الى القارة العجوز بعد اغلاق طريق البلقان والاتفاق بين تركيا والاتحاد الاوروبي حول مسالة المهاجرين.

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب