محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

جنود اذربيجانيون واميركيون يشاركون في تمارين عسكرية مشتركة للحلف الاطلسي قرب باكو في 24 نيسان/ابريل 2009

(afp_tickers)

قتل اربعة جنود اذربيجانيين وجندي ارمني في اشتباكات جديدة في منطقة ناغورني قره باخ الانفصالية التي تتنازع عليها ارمينا واذربيجان منذ عقود، وفق ما اعلن البلدان.

واتهمت وزارة الدفاع الاذربيجانية "مجموعات مخربة ارمنية" بشن هجوم ليل الجمعة السبت على مواقع اذربيجانية قتل خلالها اربعة جنود.

من جانبها اعلنت سلطات منطقة ناغورني قره باخ الانفصالية ان جنديا عمره 25 سنة قتل خلال "عملية تخريب" قامت بها القوات الاذربيجانية.

وجرت هذه الاشتباكات غداة اعلان باكو الجمعة مقتل ثمانية من جنودها هذا الاسبوع في اشتباكات مع القوات الارمنية. وكثرت المواجهات خلال الاشهر الاخيرة حول ناغورني قره باخ وتبادل الطرفان الاتهام بشن هجمات تسببت في مقتل اكثر من 14 جنديا هذه السنة قبل هذه المواجهات الاخيرة.

وقتل حوالى عشرين جنديا السنة الماضية من المعسكرين خلال اشتباكات عند الحدود.

كانت منطقة ناغورني قره باخ، التي الحقت باذربيجان في العهد السوفياتي ويشكل الارمن غالبية سكانها، السبب في حرب اسفرت عن سقوط 30 الف قتيل وتهجير المئات بين 1988 و1994.

وتم التوقيع على وقف اطلاق النار في 1994 لكن باكو وياريفان لم تتفقا حول وضع المنطقة التي ما زالت مصدر توتر في القوقاز الجنوبي، المنطقة الاستراتيجية بين ايران وروسيا وتركيا.

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب