قتل خمسة أشخاص على الأقل بينهم طفل، السبت في هجوم على مركز للشرطة في هرات شرق أفغانستان، وفق ما أفادت السلطات.

ونفذ الهجوم مسلحان قتلا بدورهما، لكن أي جهة لم تتبنه حتى الآن علما بان متمردي طالبان يهاجمون باستمرار قوات الأمن الأفغانية.

وقال المتحدث باسم حاكم الولاية جيلاني فرهد لفرانس برس إن المهاجمين دخلا مركز الشرطة الاقليمية قرابة الساعة 18,00 (13,30 ت غ) وكان فيه عشرة عناصر.

وأورد المتحدث باسم وزارة الدفاع نجيب دنيش أن معارك اندلعت على الاثر وانتشرت قوات خاصة إضافية من الشرطة تمكنت من حسم الموقف بعد ساعتين.

وقتل المهاجمان عنصرين في الشرطة وثلاثة مدنيين.

ويأتي الهجوم على وقع جهود دبلوماسية كثيفة لإجراء مفاوضات سلام تضع حدا للنزاع في أفغانستان.

وفي هذا السياق، يقوم الموفد الاميركي الى أفغانستان زلماي خليل زاد بجولة آسيوية منذ الثلاثاء والتقى مسؤولين هنودا الجمعة.

في موازاة ذلك، نظمت روسيا وايران لقاءات مع طالبان على أراضيهما. كما دعت الصين المتمردين الى مباحثات في إطار سعيها الى توسيع نفوذها في آسيا.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك