محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

أعلنت دول الخليج العربية الاربعاء ادانتها لحادث الدهس في نيويورك، مؤكدة تضامنها مع الولايات المتحدة وادارة الرئيس الاميركي دونالد ترامب في وجه "الارهاب والعنف والتطرف".

ودهس سائق شاحنة صغيرة كان قد في 2010 من اوزباكستان، الثلاثاء حشدا من المارة وسائقي دراجات هوائية وصدم حافلة مدرسية في مانهاتن قبل ان تطلق الشرطة النار عليه وتعتقله، كما أعلنت السلطات في نيويورك.

وقتل ثمانية اشخاص في الهجوم.

ووجه العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز ونجله ولي العهد الامير محمد بن سلمان وأمير الكويت الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح رسائل الى ترامب اكدوا فيها استنكارهم لهذا "العمل الإرهابي".

وقال الملك سلمان في رسالته ان موقف المملكة ثابت "في رفض الإرهاب بكافة أشكاله وصوره".

وفي أبوظبي، اكدت وزارة الخارجية الاماراتية وقوفها "وتضامنها مع الحكومة الأميركية في مواجهة العنف والتطرف"، داعية المجتمع الدولي "للتكاتف لمواجهة هذه الآفة الخطيرة واجتثاثها من جذورها والتي تهدد أمن واستقرار دول العالم".

وشددت قطر من جهتها على دعمها "الكامل لكل الإجراءات" التي تتخذها ادارة ترامب "لحفظ الأمن والاستقرار" في الولايات المتحدة.

ودعت البحرين الى "توثيق التعاون الدولي بما يكفل القضاء على الإرهاب وتجفيف منابع دعمه وتمويله".

ودول الخليج حليفة رئيسية لادارة ترامب في الشرق الاوسط بعد سنوات من الفتور مع الادارة الاميركية السابقة برئاسة باراك اوباما على خلفية الموقف من البرنامج النووي لايران، الخصم الاكبر للسعودية في المنطقة.

وهي المرة الاولى منذ اعتداءات 11 ايلول/سبتمبر 2001 التي يسقط فيها قتلى في هجوم ارهابي في نيويورك.

وبحسب حاكم ولاية نيويورك اندرو كيومو فأن منفذ الاعتداء كان على صلة بتنظيم الدولة الإسلامية وتطرف في الولايات المتحدة. مشيرا الى انه يدعى سيف الله سايبوف (29 عاما).

ووصل المنفذ من أوزبكستان في سنة 2010 إلى الولايات المتحدة حيث يحمل إذن إقامة دائما.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب