محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

هواتف من انتاج مجموعة الاتصالات الصينية "زي تي اي" في احد متاجر ميامي بولاية فلوريدا الاميركية في 14 ايار/مايو 2018

(afp_tickers)

صرح الرئيس الاميركي دونالد ترامب الثلاثاء انه لم يتوصل الى اتفاق مع بكين بشأن مجموعة الاتصالات الصينية "زد تي اي" التي توقف نشاطها جزئيا بعد فرض عقوبات اميركية عليها، لكنه قال انه يفكر في امكانية الزامها دفع غرامة تبلغ اكثر من مليار دولار.

وجاءت تصريحات ترامب في مؤتمر صحافي بعد معلومات نشرتها صحيفة "وول ستريت جرنال" تفيد ان الولايات المتحدة والصين على وشك التوصل الى اتفاق. وقال "ليس هناك اتفاق. لننتظر ونرى ماذا سيحدث".

وكان الرئيس الصيني شي جينبينغ طلب مؤخرا من نظيره الاميركي اعادة النظر في حظر تصدير مكونات اميركي الى المجموعة الصيني لمدة سبع سنوات. وهذا الاجراء الذي اعلن في نيسان/ابريل، ادى الى توقف جزء من نشاطات المجموعة الصينية واثر ايضا على الشركات الاميركية.

واكد دونالد ترامب الثلاثاء ان مجموعة الاتصالات الصينية يمكن ان "تدفع ثمنا باهظا بدون ان يهدد ذلك الشركات الاميركية" التي تزودها بمكونات الكترونية اساسية لانتاج هواتف ذكية.

وقال ان "الامر يتعلق بمبالغ كبيرة من الاموال وعدد كبير من الوظائف للشركات الاميركية". واضاف "لذلك افكر بفرض غرامة كبيرة جدا. افكر ربما بادارة جديدو وبقواعد امنية صارمة جدا (...) يمكن ان تبلغ 1,3 مليار دولار".

وتابع ترامب "افكر ايضا بان عليهم شراء جزء كبير من تجهيزاتهم من الشركات الاميركية".

وتحدثت "وول ستريت جرنال" عن امكانية فرض غرامة وتغيير جذري في الادارة مقابل تعليق حظر تصدير المعدات.

وكان حكم على المجموعة الصينية في آذار/مارس 2017 بدفع غرامة قدرها 1,2 مليار دولار. وقد اجبرتها العقوبات التي فرضت في نيسان/ابريل الماضي على وقف الجزء الاكبر من نشاطاتها وتعرض حوالى 75 الف وظيفة للخطر.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب