محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

رئيسة البرازيل ديلما روسيف تتحدث في الامم المتحدة في 22 نيسان/ابريل 2016

(afp_tickers)

عينت رئيسة البرازيل ديلما روسيف وزيرين جديدين محل وزيرين استقالا بعد خروج حزبهما من الائتلاف الحكومي، وفق ما اعلن الجمعة.

ووفق الجريدة الرسمية عينت روسيف المهددة باجراءات اقالة يدعمها حزب وسطي كان حليفا لها، وزيرين بالوكالة للمناجم والطاقة.

وفي حال تمت اقالة روسيف فان رئيس هذا الحزب الحليف السابق لروسيف، ونائب الرئيس ميشال تامر هو من يتولى منصبها حتى انتخابات 2018.

وكان حزب تامر يملك سبعة وزراء من 32.

واليوم لم يعد اعضاء هذا الحزب يتولون سوى وزارتين وهما الصحة التي يشغلها مارسيلو كاسترو والزراعة التي تشغلها كاتيا ابرو.

ورفض الوزيران الانضباط لتعليمات حزبهما وبقيا مخلصين لروسيف، رغه انه يعتقد ان ايامهما معدودة في الحكومة.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب