Navigation

رئيسة بلدية برشلونة تدعو بروكسل للتوسط في أزمة استفتاء كاتالونيا

رئيسة بلدية برشلونة آدا كولاو تلقي كلمة في سانتا كولوما دي غرامينيت في كاتالونيا، في 11 ايلول/سبتمبر 2017 afp_tickers
هذا المحتوى تم نشره يوم 28 سبتمبر 2017 - 11:26 يوليو,
(وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب)

دعت رئيسة بلدية برشلونة آدا كولاو الاتحاد الاوروبي للقيام بوساطة في الازمة بين مدريد وحكومة اقليم كاتالونيا التي ترغب في تنظيم استفتاء حول الاستقلال، وذلك في مقالة نشرتها صحيفة "غارديان" البريطانية الخميس.

وكتبت "من واجبي كرئيسة بلدية ... أن أدعو المفوضية الاوروبية لفتح مجال للوساطة بين الحكومتين الاسبانية والكاتالونية لايجاد حل تفاوضي وديموقراطي".

واضافت ان برشلونة "لا تريد تصادما له عواقب غير متوقعة. انا على قناعة بأن معظم شركائنا الاوروبيين لا يريدون ذلك ايضا".

وتعارض كولاو الاستقلال لكنها نددت بتصرفات "الحكومة المتصلبة" برئاسة رئيس الوزراء ماريانو راخوي، متهمة اياها بانها فاقمت الازمة مع حكومة اقليم كاتالونيا.

واعتبرت ان التحرك القضائي ضد مسؤولين كاتالونيين "لن يساعد الا في زيادة التوترات الاجتماعية ومنع اي امكانية في ايجاد حل للنزاع".

وقالت ان "الحكومة الاسبانية سمحت للنزاع الكاتالوني بأن يتصاعد من خلاف داخلي الى نزاع اوروبي"، مضيفة ان اوروبا لا يمكن ان تبقى "مكتوفة الايدي" ازاء المسألة الكاتالونية.

ورأت رئيسة البلدية ان "الدفاع عن الحقوق الاساسية للمواطنين الكاتالونيين في مواجهة موجة قمع من الدولة الاسبانية، هو نفسه كالدفاع عن حقوق المواطنين الاسبان والاوروبيين".

وتعهدت الحكومة الكاتالونية المضي قدما بتنظيم الاستفتاء في الاقليم الاستراتيجي شمال شرق اسبانيا، رغم اجراءات امنية مشددة من مدريد لمنع اجرائه.

وتعد هذه الازمة من أكبر الازمات السياسية في اسبانيا منذ نهاية حكم الدكتاتور فرانسيسكو فرانكو قبل أربعة عقود.

ويثير الاستفتاء انقسامات كبيرة في إقليم كاتالونيا البالغ عدد سكانها نحو 7,5 مليون نسمة ويمثل نحو خمس اقتصاد اسبانيا.

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.