محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

الرئيس البيروفي بيدرو بابلو كوتشينسكي (يسار) مع رئيس الوزراء الاسباني ماريانو راخوي في مدريد 12 حزيران/يونيو 2017

(afp_tickers)

حذّر رئيس البيرو بيدرو بابلو كوتشينسكي الاثنين من ان النزاع الدامي في فنزويلا قد يؤدي الى "حمام دم" هناك ويتسبب بأزمة لاجئين كبرى.

وقال الرئيس البيروفي في مدريد خلال زيارة الى اسبانيا ان أزمة فنزويلا السياسية والاقتصادية المستمرة منذ أشهر والتي تشهد تظاهرات مؤيدة ومعارضة للرئيس اليساري نيكولاس مادورو، قد تجبر الناس على مغادرة هذا البلد بشكل جماعي.

وأشار كوتشينسكي خلال تجمع نظمته صحيفة "ال بايس" الاسبانية "اذا لم يتم عمل شيء، فسوف ينتهي الأمر بحمام دم، وسوف يكون هناك اجتياح (لاجئين) في كوكوتا (في كولومبيا)".

وأضاف كوتشينسكي ان الفنزوليين قد يبدأون أيضا بالعبور الى جزيرة كوراساو الهولندية شمال بلادهم بواسطة القوارب.

وأدت مواجهات بين المتظاهرين ضد الرئيس مادورو وقوات الأمن الى مقتل أكثر من ستين شخصا واعتقال المئات منذ الاول من نيسان/ابريل.

ودعا الرئيس البيروفي الذي يعتبر مناهضا للنظام الحالي في فنزويلا الى تشكيل لجنة دولية لمحاولة ايجاد حلول للأزمة.

وأقترح كوتشينسكي ان تنضم "دولتان ديموقراطيتان أو ثلاث" الى عدة دول أخرى حليفة لفنزويلا في اطار اللجنة، لافتا الى ان كل المحاولات الأخرى لتهدئة الوضع من خلال المنظمات الدولية قد باءت بالفشل.

وجاءت اقتراحات كوتشينسكي بعد محادثات مع رئيس الوزراء الاسباني ماريانو راخوي.

ويزور كوتشينسكي أسبانيا للعمل على جذب مزيد من الاستثمارات، اذ تعتبر اسبانيا أكبر مستثمر أجنبي في البيرو، خصوصا في قطاعي الطاقة والاتصالات، بحسب البيانات الرسمية للحكومة الاسبانية.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب