محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

رئيس النيجر (صورة ارشيفية)

(afp_tickers)

وعد رئيس النيجر محمدو يوسفو خلال خطاب متلفز لمناسبة العام الجديد بان يعزز في 2018 الجيش النيجري الذي يواجه جماعات جهادية مسؤولة عن هجمات دموية ومتكررة.

وقال يوسفو "في 2017 واجهنا التحديات نفسها التي واجهناها خلال السنوات السابقة. يتعلق الامر خصوصا بتهديدات المنظمات الارهابية والاجرامية لبلادنا".

واضاف "لقد أُخِذت هذه التحديات بالاعتبار في وقت مبكر جدا"، مشددا على ان النيجر وبموارده الضئيلة "سعى جاهدا (...) لتدريب جنوده وتجهيزهم".

واكد يوسفو ان هذه الجهود لن تتوقف في 2018، واعدا ببرنامج لدعم الجيش مع "انشاء بنى تحتية عسكرية حيثما دعت الحاجة".

واوضح ان "الهدف هو ان نتمكن من مواجهة اي تهديد مهما كان".

وكثيرة هي التحديات في النيجر، احد افقر بلدان العالم الواقع في منطقة الساحل الافريقي التي تعاني من نشاط جماعات متشددة ومهربين وازمة مهاجرين.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب