محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي في صورة من الارشيف.

(afp_tickers)

اعلنت وزارة الخارجية الهندية الاثنين ان رئيس الوزراء ناريندرا مودي سيلتقي الرئيس الاميركي دونالد ترامب في واشنطن هذا الشهر فيما يشهد البلدان خلافات حول كيفية مكافحة التغيرات المناخية.

وقالت الوزارة في بيان ان مودي وترامب سيلتقيان في 26 حزيران/يونيو للمرة الاولى حين يقوم مودي بزيارة تستغرق يومين الى واشنطن.

وأوضحت ان "المحادثات ستتناول تحديد مسار جديد لالتزام ثنائي اعمق في قضايا ذات اهتمام مشترك".

ودعا ترامب مودي الى واشنطن بعدما اتصل به رئيس الوزراء في كانون الثاني/يناير لتهنئته بتنصيبه رئيسا.

وخلال الاتصال شدد ترامب على ان الولايات المتحدة "تعتبر الهند صديقا حقيقيا وشريكا في مواجهة التحديات في العالم".

لكن هذا الشهر وعند اعلانه الانسحاب من اتفاق باريس حول المناخ، اشار ترامب الى الهند بصفتها ملوثا رئيسيا في العالم قد تكون حصلت على امتيازات اكثر من الولايات المتحدة، وهو ما نفته نيودلهي.

ووعد مودي بان الهند، ثالث ملوث في العالم، ستتجاوز تعهداتها الواردة في الاتفاق كما رفضت وزيرة الخارجية سوشما سواراج من جهتها القول ان الهند كان لديها اهداف اخرى عندما وقعت الاتفاق.

والهند هي رابع دولة اكثر تلويثا من حيث الغاز ذات مفعول الدفيئة (6%) خلف الصين (24%) والولايات المتحدة (15%) والاتحاد الاوروبي (10%).

ولم تعط الهند حتى الان موافقتها على خفض انبعاثاتها. وقالت الحكومة الهندية انها ستزيد من لجوئها الى الطاقات النظيفة مكتفية بالتأكيد ان البلاد ستحد من سرعة تزايد الانبعاثات الملوثة.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب