أ ف ب عربي ودولي

ملصقات انتخابية للرئيس حسن روحاني في طهران السبت 20 ايار/مايو 2017

(afp_tickers)

توالت ردود الفعل من العالم لتهنئة الرئيس الايراني حسن روحاني باعادة انتخابه لولاية ثانية السبت بعدما أيد الناخبون بغالبية كبرى جهوده للانفتاح على العالم وانهاض اقتصاد البلاد.

-الاتحاد الاوروبي-

رحبت وزيرة خارجية الاتحاد الاوروبي فيديريكا موغيريني بإعادة انتخاب روحاني متعهدة استمرار العمل على تطبيق الاتفاق النووي الذي توصلت إليه الدول الكبرى مع طهران عام 2015.

وكتبت موغيريني على موقع "تويتر" أن "الايرانيين شاركوا بشغف في حياة بلدهم السياسية. أهنئ الرئيس روحاني بالولاية التي حصل عليها". وأضافت أن "الاتحاد الاوروبي مستعد للعمل من أجل التطبيق الكامل للاتفاق النووي، والعلاقات الثنائية والأمن الاقليمي وتحقيق تطلعات الايرانيين".

- روسيا-

هنأ الرئيس الروسي فلاديمير بوتين نظيره الايراني باعادة انتخابه ودعا الى علاقات وثيقة أكثر بين موسكو وطهران.

واكد بوتين في برقية الى روحاني "استعداد بلاده لمواصلة العمل المشترك من أجل تطوير الشراكة والتعاون بين روسيا وايران".

كما عبر بوتين عن الثقة بان موسكو وطهران ستواصلان التعاون من اجل "الحفاظ على الاستقرار والامن في الشرق الاوسط وفي العالم بشكل عام"، وان الاتفاقات التي تم التوصل اليها خلال زيارة روحاني لموسكو سيتم تطبيقها.

- سوريا-

هنأ الرئيس السوري بشار الاسد السبت نظيره الايراني مؤكدا استمرار التعاون مع طهران، احد ابرز حلفائه، لتعزيز الاستقرار والامن في البلدين.

وارسل الاسد، وفق وكالة الانباء الرسمية (سانا)، السبت برقية لروحاني هنأه فيها ب"فوزه برئاسة الجمهورية الإسلامية الإيرانية للمرة الثانية، وعلى الثقة التي منحه إياها الشعب الإيراني للمضيّ في تعزيز مكانة ايران ودورها في الإقليم والعالم".

وأكد الاسد "متابعة العمل والتعاون مع الجمهورية الإسلامية الإيرانية بما يعزز أمن واستقرار البلدين والمنطقة والعالم".

- بريطانيا-

هنأ وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون، روحاني باعادة انتخابه رئيسا بعد "حملة نشطة شارك فيه الشعب الايراني باعداد كثيفة".

وقال جونسون "خلال الولاية الاولى لروحاني احرزنا تقدما جيدا في تحسين العلاقات البريطانية الايرانية بما يشمل رفع مستوى العلاقات الدبلوماسية، وارحب بمواصلة التزامه الاتفاق النووي الايراني الموقع عام 2015".

واضاف "من المهم ان نعمل معا لضمان تطبيق هذا الاتفاق بالكامل لكي تستفيد منه كل الاطراف" قائلا "اشجع الرئيس روحاني على مواصلة التزام ايران مع المجموعة الدولية واتطلع لمواصلة الحوار والتقدم في سلسلة مواضيع بينها سياسات ايران الاقليمية وحقوق الانسان وقضايا ذات اهتمام مشترك".

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب

  أ ف ب عربي ودولي