محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

عراقيون أكرد يلوحون بالاعلام الكردية أثناء مرورهم في مواكب سيارة في شوارع كركوك في شمال العراق في 25 ايلول/سبتمبر 2017

(afp_tickers)

استؤنفت الحياة الطبيعية في وسط مدينة كركوك الثلاثاء، بعد رفع حظر للتجول فرضته سلطات المحافظة قبل نحو ساعتين من إغلاق مكاتب الاقتراع في الاستفتاء على استقلال كردستان أمس، بحسب ما قال قائد شرطة كركوك لوكالة فرانس برس.

وأوضح قائد شرطة كركوك العميد خطاب عمر عارف أن "حظر التجول رفع عند الساعة الخامسة من فجر اليوم في جميع أحياء المدينة، فيما أعيد فتح منافذ المحافظة واستئناف حركة التنقل في جميع مخارج ومداخل كركوك".

وأشار عارف إلى أن "الحياة طبيعية جدا والوضع مستقر".

وبدت الحركة طبيعية وسط كركوك عند ساعات الصباح الأولى، واستؤنفت حركة السير بشكل طبيعي، بحسب ما لاحظ صحافي من وكالة فرانس برس.

وفرض حظر التجول أمس "بهدف ضبط الأمن ومراقبة الأوضاع وحماية مواطني كركوك"، بحسب ما قالت الشرطة بعد التوتر الذي أثارته مشاركة محافظة كركوك المتنازع عليها بين الحكومة المركزية في بغداد وسلطات كردستان الكردية، في الاستفتاء.

ودعا رئيس كردستان العراق مسعود بارزاني الى الاستفتاء، واعلن محافظ كركوك نجم الدين كريم مشاركة المحافظة فيه، ما دفع الحكومة العراقية الى إقالته.

ولا تشكل كركوك جزءا من إقليم كردستان، لكن الاكراد يطالبون بها كونها تضم غالبية كردية.

وبدت الاقليات التركمانية والعربية في كركوك رافضة للاستفتاء، ما أشاع أجواء من التوتر بين مكونات مدينة كركوك خصوصا، ودفع القوى الامنية الى اتخاذ تدابير احترازية بينها انتشار مكثف أمس في الشوارع، وخصوصا في محيط مراكز الاقتراع.

وقبيل الفجر، انسحبت القوات الأمنية من أحياء المدينة.

وطالب مجلس النواب العراقي الاثنين الحكومة بنشر قوات في المناطق المتنازع عليها بين بغداد واقليم كردستان، وابرزها محافظة كركوك الغنية بالنفط.

وترفض بغداد الاستفتاء وتعتبره غير قانوني.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك









swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب