محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

صورة نشرتها الرئاسة الايرانية للرئيس حسن روحاني في 19 تموز/يوليو 2017

(afp_tickers)

أشاد الرئيس الايراني حسن روحاني الاثنين بمكانة بلاده في الشرق الاوسط محذرا في الوقت نفسه من مخاطر الانقسامات السياسية الداخلية.

وقال روحاني في كلمة بثها التلفزيون الرسمي "مكانة الامة الايرانية في المنطقة اليوم اكبر من اي وقت مضى".

واضاف "اين من الممكن في العراق وسوريا ولبنان وشمال افريقيا والخليج الفارسي اتخاذ قرار حاسم دون اخذ الموقف الايراني في الاعتبار؟".

والقى روحاني كلمته بينما بدأ وزير الخارجية الاميركي ريكس تيلرسون الاحد في الخليج جولة دبلوماسية مخصصة على حد قوله لمواجهة النفوذر الايراني الذي تعتبره واشنطن عاملا لانعدام الاستقرار في المنطقة.

وطالب تيلرسون بانسحاب "كل المقاتلين الاجانب من العراق" خصوصا "الميليشيات الايرانية (...) بما ان المعركة ضد تنظيم الدولة الاسلامية شارفت على نهايتها".

ولم يرد روحاني تحديدا على تصريحات تيلرسون التي قال وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف على تويتر انها مثال "للسياسة الخارجية الاميركية المشينة التي تتبع البترودولار".

وحذر روحاني من جهة اخرى من الانقسامات بين المسؤولين في ايران. وقال "يجب الا نعتقد ان التعرض لجانب من النظام السياسي سيعزز فرعا آخر، على العكس فكل نظام الحكم سينهار عندها".

وتتهم واشنطن طهران بزعزعة استقرار الشرق الاوسط وخصوصا في سوريا ولبنان واليمن.

وقعت إيران في تموز/يوليو 2015 اتفاقا مع الدول الكبرى (الولايات المتحدة وروسيا وبريطانيا وفرنسا والصين والمانيا) لمراقبة البرنامج النووي الايراني اتاح رفع بعض العقوبات الاقتصادية عن ايران مقابل ضمانات حول سلمية برنامجها النووي.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك









swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب