محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

روحاني بعد مؤتمر صحافي بمناسبة مرور عامين على انتخابه

(afp_tickers)

هاجم الرئيس الايراني حسن روحاني الاحد منتقدي مساعيه للتوصل الى اتفاق نووي مع الدول الكبرى، وقال انهم يقللون من تاثير العقوبات الدولية على المواطنين.

وقال في كلمة متلفزة "ان من يقولون ان العقوبات غير مهمة لا يعرفون على الارجح اي شيء عن جيوب المواطنين"، مضيفا ان العقوبات ادت الى رفع اسعار السلع المستوردة بنسبة 10 الى 15%.

وفي الاسابيع الاخيرة قال منتقدو الرئيس ان السبب الرئيسي في المشاكل الاقتصادية التي تواجهها البلاد هو فشل سياسات الحكومة وليس العقوبات التي يفرضها الغرب على برنامج ايران النووي.

وصرح رئيس بلدية طهران محمد باقر غاليباف في وقت سابق من هذا الشهر ان "سوء الادارة وغياب التخطيط في الحكومتين الحالية والماضية كان له تأثير اكبر من تأثير العقوبات".

وصرح رئيس البرلمان علي لاريجاني ان "20 الى 30 بالمئة فقط من المشاكل الاقتصادية" التي تعاني منها البلاد سببها العقوبات الدولية.

ويسعى روحاني منذ توليه السلطة قبل عامين الى رفع العقوبات الدولية عن بلاده مقابل خفض نشاطات برنامج ايران النووي. وتجري ايران مفاوضات مع الدول الكبرى للتوصل الى اتفاق نهائي بحلول 30 حزيران/يونيو.

ويفرض الاتحاد الاوروبي والولايات المتحدة عقوبات على قطاعي النفط والمالية الايرانيين منذ 2012 ما تسبب في ازمة اقتصادية عميقة في ايران التي سجلت نسبة تضخم تزيد عن 40%.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب