محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

سوريون يبحثون عن ضحايا تحت انقاض مبنى اثر ما يعتقد انه غارة ليلية على بلدة في محافظة ادلب قرب الحدود التركية في 30 ايلول/سبتمبر.

(afp_tickers)

أعلن الجيش الروسي الخميس انه دمر في سوريا "أكبر مستودع للذخيرة" لفصائل "هيئة تحرير الشام" الجهادية التي يؤلف فرع تنظيم القاعدة سابقا في هذا البلد المكون الاكبر فيها.

وقال الناطق باسم وزارة الدفاع الروسية الجنرال ايغور كوناشينكوف في بيان ان "الطيران الروسي دمر اكبر مستودع (...) للذخيرة لتحرير الشام بالقرب من ابو الظهور في محافظة ادلب" بشمال غرب سوريا.

وأضاف المصدر نفسه ان المستودع الذي يقع في العمق كان يضم "اكثر من الف طن من الذخيرة" خصوصا للمدفعية.

ويأتي هذا الاعلان بينما اكد الجيش الروسي الاربعاء أن القائد العام لهيئة تحرير الشام ابو محمد الجولاني في "حال حرجة" إثر إصابته في غارة روسية أسفرت عن مقتل 12 قياديا في الهيئة.

ونفت هيئة تحرير الشام مساء الاربعاء ما اعلنته موسكو واكدت انه "بصحة جيدة ويمارس مهامه الموكلة إليه بشل كامل".

الا ان وزارة الدفاع الروسية أكدت الخميس ان الجولاني مصاب بجروح خطيرة وقالت انه "في حالة غيبوبة"، مشددة على ان ذلك "ادى الى حالة من الاحباط في صفوف الارهابيين في كل محافظة ادلب".

وقال الجنرال كوناشينكوف ان الطيران الروسي وجه ضربة استهدفت ايضا اجتماعا لمسؤولين جهاديين وقتلت "49 مقاتلا بينهم سبعة من قادة" تحرير الشام في محافظة ادلب.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب