محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

تسعى القوى الكبرى الى التوصل الى رد على التقدم الذي سجل في برنامج التسلح الكوري الشمالي، والذي أثار قلقا دوليا متصاعدا.

(afp_tickers)

دعا وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الثلاثاء في اتصال هاتفي مع نظيره الاميركي ريكس تيلرسون الولايات المتحدة الى ضبط النفس والابتعاد عن الانفعالات وسط التوتر المتصاعد ازاء البرنامج النووي لكوريا الشمالية، بحسب ما أعلنت موسكو.

واعلنت الخارجية الروسية أن لافروف شدد في اتصال هاتفي مع نظيره الاميركي تيلرسون على "ضرورة اتخاذ خيار يصب في مصلحة الجهود السياسية والدبلوماسية في البحث عن تسوية سلمية".

وأضافت الخارجية الروسية أن لافروف دعا الى الابتعاد عن الانفعالات و"عدم الاستسلام للمشاعر".

وقالت الوزارة إن لافروف "ابدى معارضته الشديدة لاي تصعيد للتوتر العسكري في شمال شرق آسيا".

وتسعى القوى الكبرى الى التصدي للتقدم الاخير الذي حققته كوريا الشمالية في برنامجها العسكري النووي، الذي أثار قلقا دوليا متصاعدا.

وخلال اجتماع طارئ لمجلس الامن الدولي الاثنين، قالت سفيرة الولايات المتحدة في الامم المتحدة نيكي هايلي ان واشنطن ستقدم قريبا مشروع قرار لفرض عقوبات جديدة من اجل مناقشته في الايام المقبلة ردا على التجربة النووية السادسة لبيونع يانغ والأقوى حتى الآن.

وأوضحت الوزارة أن لافروف قال إن موسكو مستعدة لدراسته.

لكنها قالت أيضا في بيانها أن تجنب اللجوء للحل العسكري للأزمة "ينبغي أن ينعكس في رد فعل المجتمع الدولي".

وفي وقت سابق الثلاثاء، حذر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين من "كارثة عالمية" في حال عدم التوصل إلى تسوية دبلوماسية للأزمة مع كوريا الشمالية، وأكد انه يرفض المطالب الاميركية لفرض عقوبات جديدة ضد بيونغ يانغ لانه سيكون "غير مفيد وغير فعال".

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك









swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب