محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

قوات حكومية سورية على طريق في بير قباقب (40 كلم غرب دير الزور) في 4 ايلول/سبتمبر 2017

(afp_tickers)

أطلقت سفينة حربية روسية صواريخ صباح الثلاثاء على مواقع لتنظيم الدولة الاسلامية بالقرب من دير الزور كبرى مدن المحافظة الاخيرة التي لا تزال بايدي الجهاديين، بحسب ما أعلن الجيش الروسي (اكرر الروسي).

وتابع البيان ان اطلاق الصواريخ من فرقاطة "الاميرال ايسن" استهدف "منطقة محصنة بالقرب من بلدة الشولة التي تسيطر عليها عصابة من المقاتلين القادمين من روسيا ومن رابطة الدول المستقلة".

وأشار الى ان الجيش الروسي تمكن من "قتل عدد كبير من الناشطين" و"دمر نقاط مراقبة ومركزا للاتصالات ومخازن للاسلحة والذخائر بالاضافة الى ورشة لتصليح المدرعات".

وأكد الجيش ان اطلاق صواريخ عابرة من طراز "كاليبر" يهدف الى "ضمان تقدم القوات الحكومية السورية بنجاح ويفشل مخططات مقاتلي تنظيم الدولة الاسلامية".

تمكن الجيش السوري وحلفاؤه الاثنين من كسر حصار يفرضه تنظيم الدولة الاسلامية منذ أكثر من عامين على مدينة دير الزور في شرق سوريا، وفق ما أفاد الاعلام الرسمي.

ونقلت وكالة الانباء السورية الرسمية (سانا) "كسر الجيش العربي السوري ظهر اليوم الحصار عن مدينة دير الزور بعد وصول قواته المتقدمة من الريف الغربي الى الفوج 137"، وهي قاعدة عسكرية محاذية لاحياء في غرب المدينة يسيطر عليها الجيش السوري.

ويسيطر التنظيم الجهادي منذ صيف 2014 على أجزاء واسعة من محافظة دير الزور النفطية والحدودية مع العراق وعلى نحو ستين في المئة من مساحة مدينة دير الزور.

ومنذ مطلع العام 2015، تمكن التنظيم من حصار عشرات آلاف المدنيين والعسكريين السوريين في احياء في غرب مدينة دير الزور ومطارها العسكري.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب