محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في موسكو في 10 اذار/مارس 2015

(afp_tickers)

صرح وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الاربعاء ان القانون الذي تبناه برلمان اوكرانيا ويمنح مزيدا من الحكم الذاتي للمنطقتين الانفصاليتين في شرق البلاد يشكل انتهاكا "فاضحا" لاتفاقات مينسك للسلام.

وقال لافروف في مؤتمر صحافي ان "البرلمان الاوكراني اتخذ قرارا يعني اعادة صياغة الاتفاق او لنقول الامور بشكل ابسط ينتهك الاتفاق بشكل فاضح".

وتؤكد كييف من جهتها ان هذا القانون متوافق مع اتفاقات مينسك.

لكن وزير الخارجية الروسي اعتبر "ان كييف تسعى عمليا الى ابدال جميع المنتخبين من الشعب باشخاص اخرين"، مشيرا الى انه لن يمنح اي وضع خاص الى المناطق الانفصالية الا بعد تنظيم انتخابات محلية وفق القانون الاوكراني تحت اشراف مراقبين مستقلين.

واضاف لافروف "في النهاية لن يدخل القانون بشأن الوضع الخاص لمناطق الشرق (الاوكراني) حيز التنفيذ الا عندما تبدو ادارتها مقبولة من كييف".

ويضع مشروع القانون الذي اقره البرلمان الاوكراني الثلاثاء قائمة بالمناطق التي ستحظى ب"وضع خاص" تم تبني مضمونه في ايلول/سبتمبر. ويسمح هذا الوضع خصوصا بتشكيل ميليشيا ذاتية واعطاء وضع تفضيلي للغة الروسية التي تتكلمها الغالبية السكانية.

لكن هذه المناطق لن تستطيع الحصول على هذا الوضع الا بعد تنظيم انتخابات محلية. وقد ندد المتمردون الموالون لموسكو في شرق اوكرانيا بربط "الوضع الخاص" باجراء انتخابات بشروط مفروضة برايهم من قبل كييف.

ورد احد مسؤولي جمهورية دونيتسك المعلنة من جانب واحد دنيس بوشيلين لوكالة فرانس برس الثلاثاء "انه انتهاك تام لاتفاقات مينسك".

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب