محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

دورية للشرطة الروسية في محطة لقطار الانفاق في موسكو في 4 نيسان/ابريل 2017

(afp_tickers)

اعلن جهاز الامن الفدرالي الروسي الاربعاء انه احبط اعتداء لتنظيم الدولة الاسلامية في جزيرة سخالين، مركز النفط والغاز في اقصى شرق البلاد.

ونقلت وكالة "ريا نوفوستي" عن بيان لجهاز الامن انه اعتقل اثنين من انصار التنظيم المتشدد في سخالين كانا يخططان "لارتكاب هجوم ارهابي خطير في مكان مزدحم".

وتقع جزيرة سخالين في المحيط الهادي شمال اليابان وتجذب حقول النفط والغاز فيها مليارات الدولارات للاستثمار من عملاق الغاز الروسي "غازبروم"، وشركة شل وغيرهما.

واكد جهاز الامن ان عمليات تفتيش منازل المعتقلين في سخالين اسفرت عن العثور على عبوة ناسفة محلية الصنع وهواتف محمولة تتضمن تعليمات حول كيفية تصنيع متفجرات.

واوضح ان احد المعتقلين "مواطن من احدى جمهوريات اسيا الوسطى"، اي من الدول الخمس في الاتحاد السوفياتي السابق وهي كازاخستان واوزبكستان وتركمانستان وطاجيكستان وقرغيزستان.

اما الاخر فهو مواطن روسي.

وتأتي عملية الاعتقال في الوقت الذي تركز فيه روسيا على تهديدات الجهاديين من اسيا الوسطى في اعقاب اعتداء انتحاري ارتكبه شاب من مواليد قرغيزستان الشهر الحالي في مترو سانت بطرسبورغ ما اسفر عن مصرع 15 شخصا.

كما انها تاتي بعد اعلان تنظيم الدولة الاسلامية مسؤوليته عن هجوم على مكتب لجهاز الامن فى مدينة خاباروفسك الروسية الاسبوع الماضي اسفر عن مصرع شخصين.

لكن السلطات نفت اي علاقة بالجهاديين مؤكدة ان مرتكب الهجوم شاب روسي يبلغ من العمر 17 عاما قتل بالرصاص، وكانت له علاقات بالنازيين الجدد.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب