محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

صورة من الارشيف للمحامي الروسي سيرغي مانيتسكي الذي كشف عملية تهرب من الضرائب بقيمة 230 مليون دولار

(afp_tickers)

نددت روسيا بالعقوبات التي فرضتها كندا الجمعة على نحو 30 مواطنا من رعاياها وتعهدت باتخاذ اجراءات مماثلة.

وكانت الحكومة الكندية قررت الجمعة تجميد اصول 52 مسؤولا من روسيا وكندا وجنوب السودان ومنع قدومهم الى أراضيها، وذلك بعد اتهامهم بالفساد أو بانتهاك حقوق الانسان.

واستهدف القرار 30 مسؤولا روسيا مرتبطين ب"اعمال فساد على نطاق واسع حول التهرب الضريبي بقيمة 230 مليون دولار أميركي كشفها سيرغي مانيتسكي في العام 2008"، وهو محام توفي في السجن بعدها بعام في ظروف ندد بها الغرب.

وعلقت وزارة الخارجية الروسية في وقت متأخر الجمعة في بيان "علينا الرد بعقوبات مماثلة"، مضيفة "اذا اراد شركاؤنا الكنديون اللجوء الى العقوبات فنحن مضطرون الى الرد".

وأوضحت الوزارة انها قررت "منع دخول عدد كبير من الكنديين الى روسيا"، في اشار الى "عشرات" الاشخاص لكن دون تحديد أسماء.

واتخذت العقوبات الكندية بموجب تشريع جديد هو "القانون حول العدالة من أجل ضحايا مسؤولين أجانب فاسدين"، ودخل حيز التنفيذ في تشرين الأول/اكتوبر الماضي.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب