محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

غرق السفينة السياحية "الميرانتي" في بحيرة غواتابيه في 25 حزيران/يونيو 2017

(afp_tickers)

قتل سبعة اشخاص على الاقل ولا يزال 13 آخرون في عداد المفقودين جرّاء غرق سفينة على متنها زهاء 170 راكباً في بحيرة غواتابيه السياحية في شمال غرب كولومبيا.

وقال المسؤول في وحدة ادارة المخاطر الوطنية كارلوس ايفان ماركيز لوكالة فرانس برس انه وفق اخر حصيلة هناك سبعة قتلى و13 مفقودا و144 ناجيا بينهم ثلاثة نقلوا الى المستشفى في حال "مستقرة".

وكانت حصيلة سابقة تحدثت عن ستة قتلى و16 مفقودا، ولكن في الساعات الاخيرة عثر على جثة امراة وقال اقرباء رجلين اعتبرا مفقودين "انهما على قيد الحياة".

ومركب "ألميرانتي" المنكوب مؤلف من اربع طبقات، وغرق بعد ظهر الأحد في بحيرة سدّ غواتابيه، على بُعد نحو 68 كيلومترا من ميديلين.

وفي شريط فيديو تداولته مواقع التواصل الاجتماعي تمكنت فرانس برس من التثبت من صحته، يُمكن رؤية مركب يغرق وعشرات القوارب تقترب لمحاولة انقاذ الركاب.

وغرق المركب قرابة الساعة 14,00 (19,00 ت غ ) في منطقة سياحية يقصدها الكولومبيون لا سيما في عطلات نهائية الاسبوع، علما ان هذا الاثنين (اليوم) هو يوم عطلة في البلاد.

- لا حمولة زائدة -

وقال الرئيس الكولومبي خوان مانويل سانتوس "ما اعلمه حتى الآن هو ان المركب لديه القدرة على استيعاب عدد من الركاب يفوق العدد الذي كان على متنه عندما غرق"، مستبعدا بذلك ان يكون الغرق ناجما عن حمولة زائدة.

وبالنسبة لسانتوس فان اسباب الغرق "السريع والمفاجئ" لا تزال مجهولة.

واشار الرئيس الى ان فريقا من الخبراء في طريقه الى الموقع لتحديد اسباب هذا الغرق.

مضيفا ان عملية الانقاذ التي يشارك فيها غطاسون من الشرطة واطفائيون "ستستمر هذه الليلة"، موضحا ان 122 من الناجين "حالهم جيدة".

وقالت احدى الناجيات لوسائل الاعلام "بدأنا نشعر بأن المركب سيغرق"، مشيرة الى ان الركاب لم يكونوا مزودين بسترات نجاة.

واضافت ان الطبقتين السفليتين من القارب كانتا "مزدحمتين جدا" وكان هناك "كثير من الأطفال" على متن القارب.

وقال برناردو موراليس الكابتن في جهاز الاطفاء في انفيغادو "كان الغرق سريعا وحصل خلال دقائق (...) وقامت القوارب المحيطة بتقديم المساعدة".

واوضح مواليس ان كثافة حركة السير على الطريق السريع الذي يربط ميديلين ببوغوتا تعرقل وصول اجهزة الاسعاف الى موقع الحادث.

واعلنت القوات الجوية انها ارسلت مروحية "يو إتش - 60 اينجل للمشاركة في عملية الانقاذ".

وتعجّ غواتابيه بالسياح في عطلة نهاية الأسبوع. ويأتي الزوار إلى هذه المنطقة من أجل الذهاب في رحلات بحرية، والصيد والتزلج على الماء.

واعلنت بلدية غواتابيه الحداد لثلاثة ايام.

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب