محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

انتشار لقوات الامن التركية عقب تفجير في دياربكر في 31 اذار/مارس 2016

(afp_tickers)

قتل خمسة جنود أتراك وضابط شرطة من القوات الخاصة السبت في تفجير قنبلة نسب إلى المتمردين الأكراد في مدينة نصيبين في جنوب شرق البلاد، بحسب ما أفادت وكالة دوغان للأنباء.

وقالت الوكالة إن أفراد قوات الأمن كانوا ينفذون عملية عسكرية في نصيبين في محافظة ماردين عندما انفجرت بهم قنبلة زرعها متمردو حزب العمال الكردستاني.

وتخضع نصيبين منذ منتصف آذار/مارس لحظر تجول بسبب عملية عسكرية لطرد المتمردين الاكراد من المدينة، حيث تقول السلطات إنهم حفروا خنادق وأقاموا متاريس.

ويأتي هذا الهجوم بعد يومين من مقتل سبعة من عناصر الشرطة وإصابة 27 شخصا في تفجير سيارة مفخخة استهدف آلية للشرطة التركية في دياربكر.

واعتقلت السلطات التركية السبت مشتبها بتنفيذه هذا الهجوم الذي تبناه الجناح العسكري للكردستاني الجمعة.

وقال مسؤولون إن التفجير لم يكن انتحاريا كما جرت العادة مؤخرا في تركيا، بل تفجيرا من بعد.

ويسود اعتقاد وفق وكالة دوغان ان المشتبه به هو الرجل الظاهر في تسجيلات المراقبة وهو يغادر سيارة بيضاء مركونة انفجرت عند مرور آلية الشرطة.

ولفتت الوكالة إلى أن تسع عمليات اعتقال لأشخاص يشتبه في صلتهم بالهجمات جرت الجمعة قبل القبض على المشتبه به.

من جهة أخرى، قال الجيش التركي إن مدنيا قتل وأصيب 18 بجروح ليل الجمعة السبت في هجوم على محطة كزيلتيبي العسكرية في محافظة ماردين، نسب إلى حزب العمال الكردستاني أيضا.

وأفيد أن المدني القتيل سوري الجنسية كان يعمل في موقع بناء.

وبعد هدنة استمرت عامين، تجدد النزاع الكردي الصيف الفائت واسفر عن عدد كبير من الضحايا في صفوف قوات الامن التركية والمتمردين فضلا عن مقتل عشرات المدنيين.

واكد الرئيس التركي رجب طيب اردوغان مرارا عزمه على "القضاء" على المتمردين الاكراد الذين تتعرض قواعدهم الخلفية في شمال العراق لغارات يشنها الطيران التركي.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب