محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

مقاتلة بولندية من طراز اف 16 اثناء تمارين عسكرية لدوريات البلطيق في حلف شمال الاطلسي، 30 اب/اغسطس 2017

(afp_tickers)

اعتبر الامين العام للحلف الاطلسي ينس ستولتنبرغ الاربعاء ان المناورات العسكرية الضخمة المقررة الاسبوع المقبل في بيلاروسيا لا تشكل "تهديدا وشيكا" للحلف الاطلسي، الا انه اتهم موسكو بالابتعاد عن "الشفافية".

ومن المقرر ان يشارك 12700 عسكري بيلاروسي وروسي في مناورات "زاباد" التي تبدأ في الرابع عشر من ايلول/سبتمبر، حسب موسكو.

الا ان ليتوانيا واستونيا اعلنتا ان نحو مئة الف جندي سيشاركون في هذه المناورات العسكرية.

وقال ستولتنبرغ خلال زيارة الى قاعدة للحلف الاطلسي في تابا في شمال استونيا "سنراقب عن كثب هذه النشاطات. وبقدر ما نحن متيقظون، فاننا في الوقت نفسه هادئين لاننا لا نرى تهديدا وشيكا ضد حلف للاطلسي".

من جهته، قال رئيس الحكومة الاستونية يوري راتاس الذي كان يقف الى جانبه "نحن قلقون ازاء طبيعة هذه المناورات وعدم شفافيتها"، قبل ان يضيف ان دول البلطيق تشعر بانها "آمنة" بسبب دعم الاطلسي لها.

وتجري مناورات زاباد-2017 في بيلاروسيا وفي جيب كالينينغراد الروسي.

وتؤكد موسكو انها مناورات ذات طابع "دفاعي تماما" وستتضمن محاكاة لقيام الجيش الروسي بصد هجوم "ارهابي".

وكانت العلاقات بين الحلف الاطلسي وروسيا توترت خلال الفترة الاخيرة خصوصا بسبب ازمة اوكرانيا.

وعزز الاطلسي وجوده خلال الاشهر الاخيرة في بلاد البلطيق وبولندا عبر نشر نحو اربعة الاف جندي اضافي.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب