محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

وزير خارجية الامارات الشيخ عبد الله بن زايد ال نهيان خلال مؤتمر صحافي مشترك مع نظيره اليمني في ابوظبي 8 نيسان/ابريل 2015

(afp_tickers)

شهد موقع تويتر سجالا يكاد يكون غير مسبوق بين القيادي الامني في امارة دبي الفريق ضاحي خلفان ووزير خارجية الامارات الشيخ عبدالله بن زايد حول حرب اليمن التي تشارك فيها الامارات ضمن التحالف بقيادة السعودية.

وقال خلفان المعروف بمواقفه المثيرة عبر تويتر والذي يشغل حاليا منصب نائب رئيس الشرطة والامن في دبي، انه يخشى من "صوملة" اليمن داعيا الى استمالة الرئيس السابق علي عبدالله صالح لتقويض المتمردين الحوثيين المتحالفين معه.

وقال خلفان في احدى تغريداته حول الموضوع على الموقع الذي يحظى بشعبية كبيرة في الخليج "لو كنت أنا الذي ادير الحرب ... اكسب صالح وأقلم أظافر الحوثي واتركه في مهب الريح وانهي الحرب في عشرة ايام".

واعتبر خلفان ايضا ان "الحروب لها آثار سيئة. ...التحالف أنجز إنجازات رائعة ثم أعلن وقف الحرب وقلنا صح. بقي الحذر من أن يجر الأمر الى اوسع من ذلك".

واعتبر القائد الامني الاماراتي ايضا ان "صوملة اليمن غلط" وان "الدخول في حروب مع دول فاشلة يقود إلى فشل ولنا عبرة مع حروب امريكا في أفغانستان والعراق وسوريا وغيرها".

وشدد على ان تغريداته هي "راي شخصي".

الا ان خلفان الذي اعتاد السجال مع الاخوان المسلمين عبر تويتر، تلقى ردا غير متوقع من وزير خارجية الامارات الذي دعاه الى الثقة في "قيادته" حاملا بشدة على علي عبدالله صالح.

وقال الشيخ عبدالله في تغريدته "لتكن ثقتك في قيادتك التي تشارك القيادة السعودية حزمها واملها وترفض وضع يدها بيد صالح الذي استرخص ارواح اليمنيين و غدر بجيرانه".

وتشارك الامارات في الضربات الجوية التي يشنها التحالف بقيادة السعودية ضد الحوثيين وقوات الرئيس السابق علي عبدالله صالح منذ 26 اذار/مارس.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب