محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

وزيرة الخارجية الكورية الجنوبية كانغ كيونغ-وا في فانكوفر بكندا في 16 كانون الثاني/يناير 2018

(afp_tickers)

أعلنت كوريا الجنوبية الاربعاء إن سجل كوريا الشمالية في حقوق الانسان لن تتم مناقشته على الأرجح خلال قمة الكوريتين المقررة هذا الشهر، وذلك بعد أن نددت بيونغ يانغ بتأييد سيول لقرار أممي جديد ضدها.

ومن المقرر أن يلتقي الرئيس الكوري الجنوبي مون جاي-ان والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ اون في قمة استثنائية بين الكوريتين في 27 نيسان/ابريل الحالي.

لكن وسائل الاعلام الرسمية في بيونغ يانغ دانت الثلاثاء كوريا الجنوبية ل"تلاعبها المريب على خطين" بعد أن رحبت سيول بقرار للامم المتحدة ينتقد كوريا الشمالية بسبب انتهاكات لحقوق الانسان.

وحذر الشمال من إن مثل هذا السلوك يمكن أن يزعزع الحوار المقبل.

وقالت وكالة الانباء الكورية الشمالية الرسمية في تعليق "إن هذا استفزاز سياسي صريح لجمهورية كوريا الديموقراطية الشعبية ومسعى لافساد أجواء الحوار لا يمكن تحمله".

واضافت "مع من سيجرون حوارا ومع من سيحسنون العلاقات وفي الوقت نفسه ينكرون كرامة الشريك المحاور ونظامه الاجتماعي".

وقالت وزيرة الخارجية الكورية الجنوبية كانغ كيونغ-وا إن سيول لديها "موقف حازم" تجاه "وضع حقوق الانسان الشائن" في كوريا الشمالية لكن فرص مناقشته في القمة المقبلة غير مرجحة.

وقالت للصحافيين "من أجل تعزيز الحوار، ستتم مناقشة المواضيع التي اتفق عليها الطرفان".

واضافت "لذا ولتضمينها في أجندة الحوار الجنوبي-الشمالي، أعتقد أن الحكومة بحاجة لمزيد من التحضير".

وتعرض سجل كوريا الشمالية لحقوق الانسان لانتقادات حادة من قبل الولايات المتحدة والامم المتحدة.

ويعتقد أن في كوريا الشمالية ما يصل إلى 120 ألف سجين سياسي في معسكرات الاعتقال العديدة.

ونشرت لجنة تابعة للامم المتحدة تقريرا لاذعا في 2014، يقول إن كوريا الشمالية ترتكب انتهاكات لحقوق الانسان "لا مثيل لها في العالم المعاصر".

والقمة ستكون الثالثة فقط من نوعها منذ الحرب الكورية بين 1950 و1953 والتي انتهت باتفاق هدنة.

وتأتي القمة وسط انفراج دبلوماسي متسارع في شبه الجزيرة، وستعقد في المنطقة المنزوعة السلاح بين الكوريتين.

وسيلتقي مسؤولون من الجانبين الخميس لمناقشة مسائل متعلقة بالقمة منها الترتيبات الامنية والبروتوكول.

ومن المقرر عقد محادثات تاريخية بين كيم والرئيس الأميركي دونالد ترامب الشهر المقبل.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب