محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

قيادات الدولة الاسلامية في الرقة

(afp_tickers)

تمكن تنظيم "الدولة الاسلامية" من السيطرة على مطار الطبقة العسكري، آخر معاقل النظام السوري في محافظة الرقة في شمال سوريا، وذلك بعد ستة ايام من الهجمات المتتالية، بحسب ما ذكر المرصد السوري لحقوق الانسان الاحد.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن لوكالة فرانس برس "سيطر تنظيم الدولة الاسلامية بشكل شبه كامل على مطار الطبقة العسكري، وانسحب منه القسم الاكبر من قوات النظام اثر معارك عنيفة".

واضاف "بعد استكمال سيطرة التنظيم على المطار، ستصبح محافظة الرقة المحافظة السورية الاولى الخالية من اي تواجد لقوات النظام او حتى للكتائب المقاتلة المعارضة له، باستثناء بعض القرى في شمال غرب الرقة القريبة من بلدة كوباني (حلب) التي تسيطر عليها وحدات حماية الشعب الكردية".

واشار عبد الرحمن الى ان هناك عشرات الجثث لجنود سوريين في ارض المطار.

وافاد عن استمرار المعارك في بعض النقاط عند اطراف المطار، مشيرا الى ان القسم الاكبر من القوات النظامية التي كانت تقاتل داخل المطار انسحب الى مزرعة قريبة من المطار والى بلدة اثريا في محافظة حماة (وسط) الواقعة الى جنوب غرب الطبقة.

في المقابل، اورد التلفزيون الرسمي السوري خبرا عاجلا مفاده ان "الوحدات المدافعة عن مطار الطبقة تخوض معارك عنيفة وتتصدى لهجوم التنظيمات الارهابية التي تحاول الدخول الى المطار وتوقع خسائر فادحة في صفوفها".

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب