محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

يمنيون يشترون السمك في عدن في 18 حزيران/يونيو 2015

(afp_tickers)

شن طيران التحالف بقيادة السعودية فجر السبت 15 غارة على مواقع للمتمردين الحوثيين حول عدن بجنوب اليمن كما صرح مسؤول في الجيش اليمني.

وقد شنت هذه الضربات بعد بضع ساعات من اعلان الامم المتحدة في جنيف انتهاء المشاورات بين المتمردين والحكومة بدون ان تفضي الى اتفاق على هدنة وبدون تحديد اي موعد لمحادثات جديدة.

واوضح هذا المسؤول الموالي للرئيس عبد ربه منصور هادي اللاجىء الى السعودية، ان الغارات تركزت على مداخل عدن ثاني مدن اليمن من الجهة الشمالية والشرقية والغربية.

وقال "ان الهدف هو فك طوق الحوثيين على عدن ومساعدة لجان المقاومة الشعبية (مسلحون يقاتلون الحوثيين وموالون لحكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي) استعادة مواقع خسرتها".

وقصف المتمردون احياء في عدن ما ادى الى مقتل اربعة اشخاص واصابة عدد اخر بجروح بحسب المسؤول نفسه.

واكد مستشفى عام حصيلة الاربعة قتلى.

من جهة اخرى صرح نائب محافظ عدن نايف البكري ان سفينة محملة بالمساعدات لبرنامج الاغذية العالمي لم تتمكن من الرسو في ميناء عدن بسبب المعارك.

وقد غير مسار السفينة المحملة خصوصا بالدقيق الى مرفأ الحديدة (غرب) الواقع على البحر الاحمر.

واتهم نائب محافظ عدن الحوثيين بمنع السفينة من دخول عدن كي تتوجه الى مدينة الحديدة حيث يسيطرون على مرفأها.

وقال "انهم يريدون حرمان سكان عدن الذين يقاومون وجودهم من هذه المساعدات".

ويوصف الوضع الانساني بالكارثي في عدن حيث يحتاج السكان للمواد الغذائية وحيث ظهرت امراض لا يمكن معالجتها بسبب فقدان الادوية مثل الملاريا والحمى التيفية (تيفوئيد) وحمى الضنك مع تدهور الاوضاع الصحية العامة.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب