محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

طلاب لال تظاهرة في رانغون في 6 اذار/مارس 2015

(afp_tickers)

بررت بورما الجمعة قمعها لتظاهرات تخللتها اعمال عنف جرت الخميس في رانغون، في خطوة تعكس تشدد الحكومة ضد الطلاب والعمال المضربين.

وقالت الصحيفة الحكومية ميرور"حدث قمع واعتقل متظاهرون لان المحتجين ردوا على قوات الامن".

ويؤكد المتظاهرون ان مسيرتهم التي نظمت تضامنا مع مسيرة طلابية عرقلتها السلطات، كانت سلمية.

وقال نيلار ثين احد قادة مجموعة "جيل 88" وكان بين متظاهرين افرج عنهم الجمعة ان "ما حدث امس غير مقبول". واضاف ان "الطلاب كانوا يتظاهرون بشكل سلمي".

وقال المنظمون ان السلطات اعتقلت الجمعة خمسة طلاب آخرين في ليتبادان وسط البلاد ينظمون مسيرة الى رانغون منذ اسابيع لادانة اصلاح في قطاع التعليم. وتطوق الشرطة المئات منهم داخل معبد منذ الاثنين.

ويرى الطلاب ان الاصلاح مناف للديموقراطية ويطالبون بتغييرات من بينها لامركزية النظام التعليمي وامكانية انشاء نقابات والتعليم بلغات الاقليات الاتنية العديدة في البلاد.

من جهة اخرى، اعلنت الصحف الرسمية الاثنين ان 14 من عمال قطاع النسيج ملاحقون بتهمة التمرد بعد اضراب تم قمعه الاربعاء.

ويمكن ان يحكم على العمال في حال تمت ادانتهم وهم ثمانية رجال وست نساء بالسجن لمدة قد تصل الى سنتين وغرامات.

وقالت صحيفة غلوبال نيو لايت اوف ميانمار انهم اعتقلوا الاربعاء عندما كانوا يغلقون طريقا بالقرب من مركز تجاري في رانغون للمطالبة بزيادة الاجور.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب