محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

عناصر من الشرطة التونسية امام وزارة الداخلية في شارع الحبيب بورقيبة 14 يناير 2016

(afp_tickers)

رفع سياسي تونسي الاربعاء شكوى بتهمة "التشهير" ضد مجلة الكترونية محلية بعد ان ادرج اسمه في اطار التحقيق حول "اوراق بنما"، حسب ما اعلن مسؤول في حزبه واحد محاميه لوكالة فرانس برس.

وقال النائب وليد جلاد احد قادة "حركة مشروع تونس" التي تأسست حديثا ان "المحامين رفعوا شكوى اليوم ضد المجلة الالكترونية انكيفادا باسم محسن مرزوق" مؤسس الحركة. واوضح المحامي عبيدة كيفي ان الامر يتعلق بشكوى "تشهير".

وكتبت المجلة الالكترونية التي نشرت "اوراق بنما" في مقال مساء الاثنين ان اسم مرزوق وارد في وثائق مكتب المحامين في بنما موساك فونسيكا بعد طلب معلومات بهدف انشاء شركة اوف شور.

وقالت انكيفادا "بالرغم من محاولاتنا المتعددة، لم يرد محسن مرزوق على طلباتنا باجراء مقابلة معه".

ومن ناحيته، قال جلاد "لم يتصلوا" بمرزوق معتبرا ان الامر يتعلق ب"حملة تستهدف" هذا المسؤول السياسي.

وفي تصريح الثلاثاء لمحطة موزاييك الخاصة، نفى محسن مرزوق "نفيا قاطعا" القضية منددا ب"قصة مختلقة من اساسها".

وبدأت حوالى مئة صحيفة في العالم الاثنين بنشر نتائج التحقيقات حول 11،5 مليون وثيقة مصدرها موساك فونسيكا. وكشفت هذه التحقيقات القناع عن نظام واسع للتهرب من الضرائب ضالع فيه مسؤولون سياسيون كبار ورياضيون واصحاب ثروات مالية.

وفي تونس، اعلنت انكيفادا الثلاثاء انها تعرضت لهجوم معلوماتي بعد ساعات عن نشرها اول تحقيق عن "اوراق بنما". واستأنف الموقع نشاطه الاربعاء بعد ان تعذر الدخول اليه الثلاثاء.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب