محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

الرئيس الأميركي دونالد ترامب (يمين) ونظيره الكوري الجنوبي مون جاي-إن في البيت الابيض في 30 حزيران/يونيو 2017.

(afp_tickers)

ادان الرئيس الكوري الجنوبي مون جاي-ان الاربعاء اطلاق كوريا الشمالية صاروخا بالستيا عابرا للقارات، متحدثا عن خطر خروج التوتر في شبه الجزيرة الكورية عن السيطرة.

وكان مون جاي-ان يتحدث في اجتماع لمجلس الامن القومي الكوري الجنوبي الذي عقد جلسة طارئة بعد اطلاق بيونغ يانغ صاروخا جديدا عابرا للقارات تحطم في بحر اليابان.

وقال الرئيس الكوري الجنوبي ان عملية الاطلاق الصاروخية الجديدة تشكّل "استفزازا غير مسؤول" يمكن ان يرفع التوتر في شبه الجزيرة الكورية.

وحذر من ان "الوضع قد يخرج عن السيطرة اذا استكمل الشمال تطوير صواريخ بالستية يمكنها الوصول الى قارة اخرى".

وقال "يجب ان نمنع سيناريو يمكن فيه للشمال ان يسيء تقدير الوضع وان يهددنا باسلحة نووية".

وتحدّت كوريا الشمالية مجددا المجتمع الدولي باطلاقها الاربعاء صاروخا بالستيا عابرا للقارات، ما دفع الرئيس الرئيس الاميركي دونالد ترامب الى تحذيرها قائلا "سنهتم بالامر".

ويأتي اطلاق الصاروخ الجديد بعد أكثر من شهرين على اخر تجربة صاروخية لبيونغ يانغ، وإثر جولة اسيوية طويلة اجراها الرئيس الاميركي الجمهوري دونالد ترامب وهدفت بحسب قوله الى "توحيد العالم ضد التهديد الذي يمثله خطر النظام الكوري الشمالي".

وأُطلِق الصاروخ في وقت باكر الأربعاء بتوقيت كوريا الشمالية من موقع سان-ني قرب بيونغ يانغ، وتحطم في البحر قبالة اليابان.

واوضح البنتاغون ان الصاروخ لم يشكل اي خطر لا على الولايات المتحدة القارية ولا على الاراضي الاميركية الاخرى، او اراضي الدول الحليفة.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب