محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

السفينة "لايتهاوس وينمور" التي ترفع علم بنما في عرض البحر قبالة مرفأ يوسو الكوري الجنوبي في 29 كانون الاول/ديسمبر

(afp_tickers)

اعترضت كوريا الجنوبية سفينة ترفع العلم البنمي للاشتباه بتسليمها حمولة من المواد النفطية إلى كوريا الشمالية في انتهاك للعقوبات الدولية المفروضة على هذا البلد، وفق ما أفادت وكالة يونهاب الكورية الجنوبية الأحد.

واوقفت السفينة كوتي البالغة زنتها 5100 طن قبل اسبوعين في مرفأ بيونغتاك-دانغجين الكوري الجنوبي، ويجرى في الوقت الراهن استجواب طاقمها للاشتباه بنقلها شحنة إلى سفينة أخرى، كما اوضحت الوكالة نقلا عن مسؤولين محليين عن الشؤون البحرية.

وهذه ثاني مرة خلال أيام يعلن فيها عن هذا النوع من عمليات التفتيش.

واعلنت كوريا الجنوبية الجمعة انها فتشت في تشرين الثاني/نوفمبر سفينة ترفع علم هونغ كونغ هي "لايتهاوس وينمور" التي نقلت الى سفينة كورية شمالية شحنة من المشتقات النفطية.

لكن خلافا لـ"لايتهاوس وينمور"، لم يسمح للسفينة كوتي باستئناف رحلاتها، بسبب حظر أقرته الحكومة الكورية الجنوبية في 21 كانون الأول/ديسمبر. وتستجوب الجمارك والاستخبارات في الوقت الراهن أفراد طاقمها المتحدرين خصوصا من الصين وبورما.

واوضح مسؤول في الحكومة بحسب وكالة يونهاب "يجرى تفتيش السفينة للاشتباه بارتباطها بكوريا الشمالية".

وتعذر على الفور الاتصال بالسلطات لتأكيد هذه المعلومة او نفيها.

وبعدما صوت هذه السنة على ثلاث مجموعات من العقوبات لإرغام بيونغ يانغ على التخلي عن برنامجيها البالستي والنووي، صعد مجلس الامن الدولي اللهجة الخميس بمنع أربع سفن شحن كورية شمالية من دخول أي مرفأ في العالم، للاشتباه بأنها تنقل او نقلت بضائع محظورة.

وبذلك ضاعف المجلس عدد السفن التي يحظر عليها الرسو في مرافئ العالم، بعدما كان أعلن في تشرين الاول/اكتوبر حظر أربع سفن، ما شكل سابقة في تاريخ الأمم المتحدة.

والسفن الأربع التي حظرت الخميس هي "أول جي بونغ 6" و"رونغ را 2" و"سام جونغ 2" و"راي سونغ غانغ 1"، وفق مصادر دبلوماسية.

ويعتقد أن "لايتهاوس وينمور" نقلت إلى هذه السفينة الأخيرة بطريقة غير قانونية قسما من حمولتها من المشتقات النفطية في تشرين الأول/اكتوبر.

وقال مسؤول في وزارة الخارجية الكورية الجنوبية الجمعة للصحافيين "هذه حالة نموذجية للطريقة التي تعتمدها كوريا الشمالية للالتفاف خلسة على عقوبات مجلس الأمن الدولي من خلال استخدام شبكاتها غير القانونية".

وفي 2017، فرض مجلس الأمن بالاجماع ثلاث مجموعات من العقوبات الاقتصادية على كوريا الشمالية: في 5 آب/اغسطس (حديد وفحم وصيد...) وفي 11 ايلول/سبتمبر (نسيج والحد من عمليات تسليم النفط) وفي 22 كانون الأول/ديسمبر (مشتقات نفطية مكررة خصوصا).

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك









The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

The citizens' meeting

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب