محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

صورة من وكالة الانباء الكورية الشمالية بتاريخ 24 نيسان/ابريل 2016 تظهر اطلاق صاروخ كوري شمالي من موقع غير محدد

(afp_tickers)

أعلن الجيش الكوري الجنوبي أن بيونغ يانغ أطلقت الثلاثاء ثلاثة صواريخ باليستية باتجاه بحر اليابان، بعيد أسبوع من تهديدها بالرد على اتفاق اميركي-كوري جنوبي لنشر درع أميركية متطورة مضادة للصواريخ (ثاد) في كوريا الجنوبية.

وقالت هيئة الأركان المشتركة في بيان صحافي إن الصواريخ التي أطلقت صباح الثلاثاء من غرب مدينة هوانغجو، حلقت لمسافة ما بين 500 و600 كيلومتر باتجاه بحر اليابان.

وأشارت هيئة الأركان إلى أن مدى الصاروخ الذي يعتقد أنه من طراز "سكود"، كاف ليطال كامل أراضي كوريا الجنوبية.

وأعلنت الولايات المتحدة الاثنين أنها ستعرب عن قلقها للامم المتحدة حيال التجارب الصاروخية الجديدة لكوريا الشمالية، التي تنتهك قرارات مجلي الأمن الدولي.

وقال المتحدث باسم وزارة دفاع الأميركية الرائد غاري روس بعيد إطلاق بيونغ يانغ ثلاثة صواريخ باليستية "نعتزم أن نعرب عن قلقنا للأمم المتحدة بهدف تعزيز التصميم الدولي لتحميل (كوريا الشمالية) مسؤولية هذه الاستفزازات".

ويشهد الوضع في المنطقة تصعيدا متواصلا منذ التجربة النووية الرابعة التي اجراها الشمال في 6 كانون الثاني/يناير، اعقبها سلسلة تجارب.

وفيما تحظر قرارات الامم المتحدة على بيونغ يانغ اي برنامج نووي او بالستي، يفيد الخبراء ان كوريا الشمالية تحقق تقدما في جهودها لتطوير صاروخ عابر للقارات قادر على حمل رأس نووي واستهداف القارة الاميركية.

وهددت كوريا الشمالية الأسبوع الماضي باتخاذ "اجراء ملموس" ردا على إعلان واشنطن وسيول أنهما ستنشران درعا اميركية متطورة مضادة للصواريخ لمواجهة تهديدات بيونغ يانغ المتزايدة.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب