أ ف ب عربي ودولي

الشرطة البريطانية تنتشر في حي سكني بشمال غرب لندن في 28 نيسان/ابريل 2017

(afp_tickers)

اتهمت شرطة لندن الاربعاء 3 نساء، بينهنّ ام وابنتها، بـ"الاعداد لعمل ارهابي"، بعد بضعة ايام من اعتقالهنّ خلال عملية ادت الى اصابة احداهنّ بجروح.

يأتي توجيه هذه التهم، اثر عملية نُفذت في السابع والعشرين من نيسان/ابريل داخل منزل في شمال غرب لندن، تم خلالها اعتقال خولة برغوثي البالغة عشرين عاما فيما اصيبت ريزلان بولار (21 عاما) بالرصاص.

وفي الليلة نفسها تم اعتقال مينا ديتش (43 عاما) والدة ريزلان بولار، في كينت بجنوب شرق انكلترا.

وتمثل النساء الخميس امام قاض.

وسمح للشرطة باحتجاز النساء بهدف استجوابهنّ مطوّلاً. وقد وُجّهت إليهنّ الاربعاء تهم "الاعداد لاعمال ارهابية والقتل العمد"، وفقا لشرطة سكوتلاند يارد.

وتمت عملية السابع والعشرين من نيسان/ابريل في شمال غرب لندن بعد ساعات على اعتقال خالد محمد عمر علي (27 عاما) الذي وجه اليه القضاء تهمة "الاعداد لارتكاب اعمال ارهابية" اثر اعتقاله قرب مقر البرلمان البريطاني وكانت بحوزته سكاكين عدة.

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب

  أ ف ب عربي ودولي