محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

بوتين خلال اجتماع للادارة المحلية في فورونيج في 5 آب/اغسطس 2014

(afp_tickers)

سجلت شعبية الرئيس الروسي فلاديمير بوتين رقما قياسيا جديدا في اب/اغسطس مع نسبة تاييد بلغت 87% اي اعلى مستوى لها منذ ست سنوات بحسب استطلاع نشره مركز "ليفادا" المستقل الخميس.

وعبر 87% من الروس عن دعمهم لتحرك الرئيس بارتفاع 22 نقطة منذ كانون الثاني/يناير. وتراجع عدد الاشخاص غير الراضين عن اداء بوتين من 34% في كانون الثاني/يناير الى 13% في اب/اغسطس.

وهو اعلى مستوى لشعبية بوتين يسجل منذ الحرب الروسية-الجورجية في 2008 حين بلغت شعبيته نسبة 88%.

وارتفعت شعبية رئيس الوزراء الروسي ديمتري مدفيديف ايضا لتصل الى 71% في اب/اغسطس مقابل 48% في كانون الثاني/يناير.

من جهة اخرى، اعتبر 66% من الذين شملهم الاستطلاع ان البلاد تسير في الاتجاه الصحيح (43% في كانون الثاني/يناير) فيما رأى 19% عكس ذلك (41% في كانون الثاني/يناير).

واجرى استطلاع مركز ليفادا من 1 الى 4 اب/اغسطس على عينة تمثيلية من 1600 شخص من السكان.

وكان استطلاع اجراه معهد مقرب من السلطة في نهاية تموز/يوليو اكد ان الروس اسعد من اي وقت مضى حيث بلغ مؤشر ارتياح الناس مستوى تاريخيا في تموز/يوليو (79 نقطة).

واظهرت استطلاعات الرأي الاخيرة ان الروس لا يخشون العقوبات التي فرضت على بلادهم. لكن الخبراء الاقتصاديين يرون ان الشعب لن يشعر باثارها على الفور.

وامر بوتين خصوصا الاربعاء بفرض قيود على واردات المنتجات الزراعية من دول اعتمدت عقوبات اقتصادية على روسيا.

وشعبية بوتين كانت ارتفعت الى ما فوق 80% منذ ضم شبه جزيرة القرم الى روسيا في اذار/مارس. لكنها لم تتراجع عمليا الى ما دون 60% منذ وصوله الى السلطة في العام 2000.

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب