محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

الملياردير الاميركي دونالد ترامب الساعي للفوز بترشيح الحزب الجمهوري للرئاسة الاميركية خلال كلمة له في مؤتمر "حزب الشاي" في ميرتل بيتش

(afp_tickers)

نشرت صحيفة اميركية قصة وهمية على صفحتها الاولى لما ستبدو عليه الحال في حال فوز الجمهوري دونالد ترامب بالرئاسة، منددة برؤيته "المقلقة للغاية" و"غير الاميركية".

وعنونت صحيفة "ذي بوسطن غلوب" مقالها الذي حمل تاريخ 10 نيسان/ابريل 2017 "بدء عمليات الترحيل، دونالد ترامب يدعو الى زيادة تكثيف ضوابط الهجرة والجمارك ثلاثة اضعاف، استمرار اعمال الشغب".

ونشرت الصحيفة المقال على صفحتها الاولى مرفقا بمقال ينتقد حملة ترامب بشكل لاذع داعية الى معارضتها "بشكل كثيف وفاعل".

وياتي نشر المقال قبل ثلاثة اشهر من تسمية مؤتمر الحزب الجمهوري مرشحه للرئاسة مع تزايد التوقعات حول ما يمكن ان يفعله ترامب في حال دخوله البيت الابيض.

واشتملت الصفحة على العديد من المقالات بينها واحد عن رفض الجنود الاميركيين تنفيذ اوامر بقتل عائلات مقاتلي تنظيم الدولة الاسلامية، واخر عن الكونغرس الذي يصادق على قانون يستهدف الصحافة في ظل هيمنة الجمهوريين عليه.

ويتحدث مقال اخر عن ازمة دبلوماسية مع الصين تسبب بها ترامب بعد ان اطلق على كلبه اسم السيدة الاولى في الصين بينغ ليوان.

ونقل عنه المقال الافتراضي قوله "لا اعلم لماذا غضبت، انا احب الكلاب اللطيفة واحب النساء".

وفي اسفل الصفحة ملاحظة للمحررين تحذر القراء مفادها "ما تقرأونه في هذه الصفحة هو ما يمكن ان يحدث في حال تمكن المرشح الجمهوري الاوفر حظا من تطبيق افكاره".

ويدعو مقال مرفق الجمهوريين الى معارضة ترامب، قائلا "ان رؤية دونالد ترامب لمستقبل امتنا مقلق للغاية وغير اميركي بتاتا"، ومحذرا من ان ترامب يمكن ان يكون واحدا من "قادة العالم الديماغوجيين" المقبلين.

وجاء في المقال ان الصفحة الاولى الساخرة هي "تطبيق لكلمات الرجل. ورؤيته لاميركا هي مرعبة في الحقيقة كما هي مرعبة على الورق".

ودعت الصحيفة القادة الجمهوريين الى اختيار مرشح بديل مثل رئيس مجلس النواب بول راين او رجل الاعمال وحاكم ماساشوستس السابق ميت رومني.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب