محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

رئيس الوزراء الماليزي السابق نجيب رزاق وخلفه نائبه السابق احمد زاهد حميدي بين انصارهما بعد صلاة الجمعة في مقر حزب باريسان ناسيونال في كوالالمبور، الجمعة 18 ايار/مايو 2018

(afp_tickers)

ضبطت الشرطة الماليزية 284 صندوقا فيه 72 حقيبة يدوية فاخرة محشوة بالاموال والمجوهرات خلال عملية مداهمة في اطار التحقيق حول اختلاس اموال الذي يطال رئيس الوزراء السابق نجيب رزاق، بحسب ما أوردت وسائل اعلام محلية الجمعة.

وتزيد هذه المضبوطات من المخاطر التي يواجهها نجيب، الذي كان حتى الاسبوع الماضي يبدو متجها إلى فوز انتخابي قبل أن تتم اطاحته في اقتراع شكلت نتائجه مفاجأة.

ورفض نجيب الذي بدا محطما وقلقا، التعليق على التطورات الاخيرة بينما كان يمر بين حشد من وسائل الاعلام لدخول مسجد لاداء صلاة العصر، في الدولة ذات الغالبية المسلمة.

وعند سؤال نجيب (62 عاما) اذا كان يريد التعليق على الموضوع، ربّت على ذراع أحد صحافيي وكالة فرانس برس قائلا "لاحقا، لاحقا".

وقالت الشرطة إن حجم المضبوطات من الاموال النقدية و248 صندوقا فيه حقائب يدوية من الماركات الفاخرة "إيرمس" و"لوي فويتون" تجعل من غير الممكن على الفور تقدير قيمتها.

وقامت الشرطة بعمليات مداهمة واسعة النطاق شملت منزل نجيب ومواقع أخرى مساء الاربعاء. تنفيذا لوعد قطعته الحكومة الجديدة برئاسة مهاتير محمد (92 عاما) بالتحقيق في ممارسات رئيس الوزراء السابق.

وكانت الشرطة قد رفضت في السابق التعليق على عمليات الدهم.

لكن عمر سينغ مسؤول دائرة الجرائم المالية في الشرطة، أكد أن العمليات الاخيرة في ساعة مبكرة الجمعة، جاءت في إطار التحقيقات في اتهامات بأن نجيب واسرته والمقربين منه نهبوا مليارات الدولارات من صندوق سيادي حكومي أسسه نجيب.

وصرح سينغ للصحافيين أمام المجمع السكني الفاخر في كوالالمبور حيث جرت عملية الدهم الاخيرة "لا يمكنني تقدير قيمة المضبوطات".

وأكد قائلا "لقد اغلقنا الحقائب لكننا نعرف أنها تحتوي على أموال، ونعرف أنها تحتوي على مجوهرات".

- أكياس أموال -

قال سينغ إن حقائب السفر ال72 تحتوي على كميات كبيرة من "العملات المختلفة ومنها الرينغيت الماليزي والدولار الاميركي والساعات والمجوهرات".

وقال "إن كمية المجوهرات كبيرة في الواقع".

وأظهرت مشاهد مسجلة عرضتها وسائل اعلام محلية صناديق كرتون وحقائب سفر مغلفة بالبلاستيك خلال تحميلها على شاحنة للشرطة سوداء اللون. وذكرت التقارير أن خمس شاحنات استخدمت لنقل كافة المضبوطات.

وحتى الاسبوع الماضي كان فوز الائتلاف القوي بقيادة نجيب "باريسان ناسيونال" (الجبهة الوطنية) متوقعا إلى حد كبير بولاية جديدة في حكم استمر أكثر من ستة عقود، مما جعلها إحدى الحكومات التي بقيت في الحكم لاطول مدة.

لكن ائتلافه -- المتهم بحشو صناديق الاقتراع والغش -- أطاح به بشكل مفاجئ ائتلافا متنوعا حشد الغضب الشعبي ضد الفساد المتهم به نجيب واساليبه القمعية بشكل متزايد.

وسيضيف ضبط الحقائب اليدوية إلى السخط الشعبي تجاه زوجة نجيب، روسمة منصور، التي طالما اثارت الغضب الشعبي جراء شغفها برحلات التسوق الفاخرة خارج البلاد، وامتلاكها لمجموعة واسعة من حقائب اليد الباهظة الثمن.

وساهمت سمعتها في إدراك الناخبين وجود فساد في مؤسسة حاكمة فقدت التواصل مع الشعب الكادح ومن الطبقة الوسطى.

وكان مهاتير قد منع نجيب من السفر في اعقاب الانتخابات الاسبوع الماضي، على خلفية اتهامات بأنه أشرف على نهب مليارات الدولارات من الصندوق السيادي "1ام دي بي" (ماليزيا ديفلوبمنت برهاد)، في عملية فساد معقدة ومدهشة وغسيل اموال، امتدت في انحاء العالم.

وغذت عمليات الشرطة التكهنات في ماليزيا بالقاء القبض على نجيب، لكن لم تظهر حتى الان مؤشرات على قرب توقيفه.

وقال مهاتير وانور ابراهيم، زعيم المعارضة السابق الذي امضى عقوبة في السجن خلال حكم نجيب وافرج عنه الاربعاء، إنهما يتوقعان توجيه اتهامات لنجيب في وقت قريب.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب