محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

طائرة قتال اميركية تحط على حاملة الطائرات دوايت ايزنهاور في البحر المتوسط التي تشارك في غارات التحالف الدولي بقيادة اميركية على تنظيم الدولة الاسلامية في سوريا والعراق وليبيا، 6 تموز/يوليو 2016

(afp_tickers)

اعلن البنتاغون الثلاثاء ان طائرات التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة دمرت مصنعا في العراق يستخدمه تنظيم الدولة الاسلامية لانتاج اسلحة كيميائية.

وقال الجنرال جيفري هارينغيان قائد القوات الجوية في القيادة المركزية ان من المرجح ان المصنع الذي كان يستخدم في السابق لانتاج الادوية، كان يستخدم لصناعة غاز الكلور او غاز الخردل.

وصرح لصحافيين في البنتاغون في مكالمة هاتفية ان "هذا يمثل مثالا اخر على انتهاك داعش السافر للقوانين والاعراف الدولية".

واوضحت الوزارة ان الغارة وقعت الاثنين قرب الموصل وشنتها طائرات مقاتلة وطائرة هجوم بري وقاذفتان من طراز بي-52.

ونشر البنتاغون تسجيل فيديو للضربة يظهر مجموعة من المباني الكبيرة ذات الاسطح المنبسطة تنهار جراء انفجارات عديدة.

واتهم مراقبون تنظيم الدولة الاسلامية مرارا باستخدام الاسلحة الكيميائية، واكد البنتاغون ان الجهاديين استخدموا غاز الكلور وغاز الخردل.

وتتواصل استعدادات القوات العراقية تدعمها طائرات التحالف، لشن هجوم لاستعادة مدينة الموصل التي يسيطر عليها تنظيم الدولة الاسلامية منذ 2014، وهي المعقل الرئيسي الاخير للتنظيم في العراق.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب