محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

اعلن الجيش النروجي الاحد ان احدى طائراته من طراز أف-16 اطلقت النار من طريق الخطأ خلال تدريب على برج مراقبة كان يتواجد فيه ضباط ولكن لم يصب احد منهم

(afp_tickers)

اعلن الجيش النروجي الاحد ان احدى طائراته من طراز أف-16 اطلقت النار من طريق الخطأ خلال تدريب على برج مراقبة كان يتواجد فيه ضباط ولكن لم يصب احد منهم.

ووقع الحادث ليل 12 الى 13 نيسان/ابريل في جزيرة تارفا (غرب) غير المأهولة.

وقال الكابتن برينجار ستوردال المتحدث باسم قيادة الجيوش النروجية لوكالة فرانس برس ان "تحقيقا قد فتح".

وكانت طائرتان من طراز أف-16 تحاكيان هجوما على هدف بري عندما فتحت احداهما ولاسباب لم تعرف بعد، النار من مدفع رشاش من طراز "فالكان أم61" من عيار 20 مم يطلق مئة طلقة بالثانية.

وانهمرت الطلقات بالقرب من برج المراقة حيث كان يوجد ثلاثة ضباط نجوا باعجوبة.

في العام 2009، اطلقت طائرات أف-16 خطأ النار على برج المراقبة نفسه. وقد اخترقت طلقة على الاقل مركز المراقبة ولكن لم يسقط جرحى.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب