محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

الرئيس اوباما ونظيره المكسيكي انريكي بينيا نييتو، خلال مؤتمر صحافي في البيت الابيض الجمعة 22 تموز/يوليو 2016

(afp_tickers)

اكد الرئيس الاميركي باراك اوباما الجمعة ان طلب انقرة تسليم الداعية فتح الله غولن الذي تتهمه تركيا بالوقوف وراء محاولة الانقلاب، سيتم التعامل معه وفق القوانين الاميركية.

وقال اوباما في مؤتمر صحافي اعقب لقاءه الرئيس المكسيكي انريكي بينيا نييتو "علينا ان نتبع الية قانونية" للرد على هذا الطلب، مذكرا بان "اميركا دولة قانون".

ونفى تلقي معلومات استخباراتية مسبقة حول محاولة الانقلاب في تركيا في 15 تموز/يوليو.

وقال ان "اي معلومات مفادها اننا علمنا بمحاولة انقلاب، ان هناك ضلوعا ما للولايات المتحدة، اننا قمنا بشيء اخر مغاير للتاييد التام للديموقرطية التركية، هي خاطئة تماما".

وتتهم انقرة فتح الله غولن الذي يقيم في منفاه الاميركي منذ 1999 بالتخطيط لمحاولة الانقلاب.

من جهته، دعا غولن الثلاثاء الولايات المتحدة الى رفض طلب تسليمه.

وتشاور اوباما الثلاثاء هاتفيا مع نظيره التركي في شان طلب تسليم غولن، مقترحا ان تقدم واشنطن مساعدة في التحقيق حول محاولة الانقلاب.

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب